Advertisements
Advertisements
Advertisements

غارة للجيش اليمني تتسبب في قتلى وجرحى للحوثيون بمأرب

Advertisements
الجيش اليمني
الجيش اليمني
Advertisements

شن الجيش اليمني وطيران تحالف العربية لدعم الشرعية في اليمن، الذي يترأسه المملكة العربية السعودية، اليوم الثلاثاء، غارة على ميليشيات الحوثي الانقلابية، وأسفرت الغارة عن سقوط قتلى وجرحى من العناصر الحوثية، في جبهة صرواح، غرب محافظة مأرب، شرق العاصمة اليمنية "صنعاء".

وصرح المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، في بيان صحفي، بأن مجاميع من ميليشيا الحوثي الانقلابية حاولت التسلل إلى مواقع للجيش في صرواح، إلا أن الجيش الوطني أفشل المحاولة وأوقع أغلب العناصر المتسللة بين قتيل وجريح، وأجبر من تبقى منها على الفرار.

وتابع المركز الإعلامي، أن المعارك تزامنت مع غارات لطيران تحالف دعم الشرعية استهدفت تجمعات وآليات لميليشيات الحوثي في مواقع متفرقة بصرواح، وأسفرت الغارات عن سقوط قتلى وجرحى من الميليشيات وتدمير دبابتين وعربة بي إم بي.

هذا وزار قائد العمليات المشتركة اليمينة، اللواء صغير عزيز، اليوم، المواقع المتقدمة في جبهة صرواح شرق العاصمة صنعاء.

وقال اللواء صغير عزيز، إن "الجيش في صرواح لقن ميليشيات الكهنوت الحوثي دروساً قاسية خلال محاولاتهم الفاشلة التسلل إلى مواقع الجيش".

كما نوه قائد العمليات المشتركة، إلى التضحيات التي يقدمها أفراد المنطقة العسكرية الثالثة في مختلف مواقع وجبهات القتال بدعم وإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية.

وأضاف اللواء عزيز: "إن الجيش الوطني وبمثل هؤلاء الرجال يستطيع اليوم حسم المعركة في فترة قياسية إذا ما اتخذ القرار بذلك"، مؤكدا على أن "ميليشيات الحوثي لا تفهم لغة السلام ولا الهدن وإنما لغة القوة والإجبار".

Advertisements