Advertisements
Advertisements
Advertisements

جيش الاحتلال الإسرائيلي يعتقل ضابطا بتهمة التحرش والاغتصاب

Advertisements
جيش الاحتلال الإسرائيلي
جيش الاحتلال الإسرائيلي
Advertisements

اعتقلت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، ضابطا برتبة رائد بتهمة التحرش جنسيا بفتيات مجندات يؤدين الخدمة تحت إمرته واغتصابهن.

 

وقد أصدر جيش الاحتلال الإسرائيلي، بيانًا قال فيه، إن الضابط الذي لم يكشف عن اسمه، متهم أيضا بارتكاب أفعال بذيئة وقيادة سيارة في حالة سكر، وقررت محكمة عسكرية تمديد فترة احتجازه حتى الثلاثاء المقبل.

 

وتأتي هذه الواقعة ضمن سلسلة الفضائح الجنسية التي هزت الجيش الإسرائيلي في الآونة الأخيرة.

 

وقبل أسبوع فقط، اضطر قائد العمليات البحرية في الجيش الإسرائيلي، الجنرال شاي الباز، إلى ترك منصبه بعدما وجهت له شبهات بالتحرش جنسيا بالمجندات.

 

وفي سياق منفصل، كشف جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء أمس الجمعة، أن 7 "صواريخ" أطلقت من قطاع غزة على جنوب إسرائيل اعترضتها منظومة الدفاع الصاروخي، بحسب سكاي نيوز عربية.

 

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي: "بعد صفارات الإنذار التي انطلقت قبل دقائق قليلة أطلقت 7 صواريخ من قطاع غزة على إسرائيل"، فيما أكد أن "القبة الحديدية" اعترضت جميع الصواريخ.

 

وقد أفاد مراسل "سكاي نيوز" بأن الجيش الإسرائيلي استهدف موقعا لحركة حماس شرقي مخيم البريج وسط قطاع غزة، ردا على إطلاق صواريخ من قطاع غزة على إسرائيل.

 

وهي الليلة الثانية على التوالي، التي تُطلق فيها صواريخ من القطاع على الأراضي الإسرائيلية، علما بأن آخر صاروخ أطلق في 12 سبتمبر الماضي.

 

Advertisements