بسبب فيديو.. 'الأعلى للإعلام' يُلزم قناة القاهرة والناس بالاعتذار

قناة القاهرة والناس
قناة القاهرة والناس
ناقس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة الكاتب الصحفي كرم جبر، تقرير لجنة الشكاور بخصوص حلقة برنامج "المصري أفندي"، الذي يذاع على قناة "القاهرة والناس"، من تقديم الإعلامي محمد علي خير بتاريخ 16/10/2020، وتناوله لقصة فتاة اسمها "إيمى" ادعت أنها تعرضت لمحاولة اختطاف، ونشرت ذلك على صفحتها الشخصية على الفيس بوك، وتسائل مقدم البرنامج عن مدى صحة الواقعة التي ذكرها، وهل هناك من يقف وراء انتشارها على صفحات التواصل الاجتماعي.

وقال المجلس في بيان له، إن اللجنة بالاطلاع على تقرير الرصد والتفريغ الخاص بفيديو نشرته هذه الفتاة، واعترفت فيه بعدم صحة الواقعة، وأنها اختلقت الأمر لخلق حالة من التعاطف معها بين أصدقائها.

وأعلن المجلس أن اللجنة رأت أن مقدم البرنامج قام بطرح الموضوع دون التأكد من صحته، واستند فقط على ما نشر على وسائل التواصل الاجتماعي، ولم يتحرى الدقة، وذلك بالمخالفة للائحة المعايير والأكواد الإعلامية الصادرة عن المجلس، والتي تحذر الصحفي أو الإعلامي بألا يقيم تقارير على معلومات منقولة من مواقع التواصل الاجتماعي قبل التأكد من صحة هذه المعلومات بنفسه، وأن نشر القصة المُفبركة بهذا الشكل تسبب في الذُعر لدى المجتمع، وخاصة السيدات مما يستدعي مناقشة مقدم البرنامج في هذا الأمر.

وأقر المجلس توصية لجنة الشكاوى، بإلزام قناة القاهرة والناس تقديم اعتذار إلى الجهات المعنية المتضررة، والتنبيه على القناة بعدم نقل معلومات من مواقع التواصل الاجتماعي دون التحقق من صحتها.

وأكد المجلس بحث شكوى شركة النصر للكيماويات الدوائية ضد الحساب الرسمي لقناة صدى البلد على فيسبوك، لنشره فيديو بعنوان: "نتائج سلبية خطيرة من تناول مسكن الباراسيتامول".

ولفت إلى أن لجنة الشكاوى رأت أن ما جاء في الفيديو، من صور للمنتج وعبارات لا تستند لأبحاث من جهات رسمية، وقد وافق المجلس على توصية اللجنة بإزالة المحتوى، للضرر الذي يقع على منتج الشركة، ولعدم استناد القناة لأبحاث من جهات رسمية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا