داعية: شكر الله على نعمه فرض عين على كل مسلم (فيديو)

بوابة الفجر
قال الدكتور مصطفى العكريشي، الداعية الإسلامي، إن النعم التي أنعم الله بها على عباده كثيرة ولا تُحصى وشكرها واجب على كل مسلم وفرض عين، مشيرًا إلى أن الشكر على النعمة يكون بالقلب، بأن يعترف العبد أن الله تعالى هو المنعم عليه بهذه النعم الجليلة، وأن يستشعر قيمتها في قلبه، وهذا الاعتراف واجب، وليس مستحبًا، أما نسبة هذه النعم لغير الله تعالى فهو كفر، وعليه أن يتوبَ إن كان معترفًا بأنّ هذه النعم من الله بقلبه.

وأضاف "العكريشي"، خلال لقائه ببرنامج "مصر أحلى"، الذي تقدمه الإعلامية وفاء طولان، المذاع على قناة "المحور"، أن الشكر في اللغة مأخوذ من مادة شكر، وهو مصدر الفعل شكر يشكر، ويعني الظهور، ومعرفة الإحسان، ونشره، أما اصطلاحًا هو أن يكافئ بالنعمة على قدر الاستحقاق، وأن يُظهرَ العبد أثر نعمة الله عليه باللسان، والقلب، والجوارح.

وتابع: "شكر العبد لربه على نعمه الكثيرة والتى لا تُحصي هو بالاعتراف للمنعم بالنعمة على وجه الخضوع، والثناء على المحسن بذكر إحسانه، والشكر استفراغ الطاقة في الطاعة"، مشيرًا إلى أن الشاكر الذي يشكر على الموجود، والشكور الذي يشكر على المفقود ويشكر على النفع وعلى المنع، وعلى العطاء، وعلى البلاء.