عالم أزهري: الوسوسة من أسلحة الشيطان (فيديو)

 الشيخ محمد رضا
الشيخ محمد رضا
قال الشيخ محمد رضا، أحد علماء الأزهر الشريف، إن عالم الشياطين يُشكل العدو الخفي والأشد ضراوة على بني آدم، فهو لا يفتأ ويفسد أخلاق بني آدم وعقائدهم، ويورث بينهم العداوة والبغضاء، لذلك فلا غرو أن تتواتر الآيات القرآنية والأحاديث النبوية في بيان خطر هذا العدو، وسبل إضلاله وإفساده، حتى يحذره الناس، ويكونوا في مأمن من مكره وشره.

وأضاف "رضا"، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد صبري، ببرنامج "الكلام الطيب"، المذاع على قناة "ten"، اليوم الجمعة، أنه قد بسط الله سبحانه القول في الشيطان في آيات كثيرة، وأوضح طرائق إضلاله وإغوائه في بيان جلي أقام به الحجة على الخلق، وأزال به كل عذر لمعتذر، ولم يكتف بهذا الإعلان وإنما أتبعه بآيات كثيرة تبين سبل إغواء الشيطان وإضلاله للعباد.

وتابع: "لا يكتفي الشيطان بإضلال العباد فحسب؛ بل يتبع إضلاله تزينًا لباطله، فلا يدع ضحاياه فريسة لتأنيب الضمير، وأسرى لتقريع المواعظ، وإنما يحاول أن يبقيهم في سلام داخلي مع أنفسهم بأن يُزين لهم أعمالهم، فلا يشعروا بأي نفور عنها، أو أنها مخالفة للفطر والعقول".

وأشار إلى أنه من العجيب أن أسلحة الشيطان في ذلك لا تخرج عن التأثير النفسي، وهو ما سماه الله بـ"الوسوسة" وهي حديث النفس والكلام الخفي الذي لا يُسمع، فالشيطان يوسوس في صدور الناس ويأمرهم بالمنكر وينهاهم عن المعروف، وقد مكنه الله من مخاطبة النفس والإيحاء إليها.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا