السجن 5 سنوات لصاحب مقطع التحرش بمكة

بوابة الفجر
Advertisements
توقّع المستشار القانوني أحمد عجب أن تصل عقوبة صاحب مقطع التحرش بمكة المكرمة، إذا كان المجني عليه طفلًا، السجن 5 سنوات، وغرامة 300 ألف ريال، أو بإحداهما؛ وذلك استنادًا للمادة 2 6 أ من نظام مكافحة جريمة التحرش.

وأشار "عجب" إلى أن سبب تغليظ العقوبة أن الطفل "الحدث" يكون مطمئنًا للجاني قبل أن يُفجع بفعله؛ وهو ما يضاعف الضرر المعنوي.

وكانت الجهات الأمنية بشرطة العاصمة المقدسة، ممثلة في مركز شرطة التنعيم، قد أحالت صاحب مقطع التحرش إلى النيابة العامة، الذي كشف عنه سناب وزارة الداخلية بعد تداول مقطع فيديو لشخص يطلق صرخات استغاثة من أحد المواقع.

وبحسب المعلومات، فإن إحدى السيدات وثَّقت صرخات حدث وهو يستغيث طالبًا إنقاذه من محاولة تحرش به من قِبل مواطن في العقد السادس من العمر.

وعلى الفور باشرت الجهات الأمنية الحادثة، وتمكنت من الوصول لأطرافها، واتضح أنها لحدث في الرابعة عشرة من عمره، ومواطن في العقد السادس؛ فجرى إيقافه، وإحالة أوراقه للنيابة العامة.

وكان المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة مكة المكرمة، الرائد محمد الغامدي، قد صرح بأن الجهات المختصة بشرطة العاصمة المقدسة باشرت التحقيق في قضية تحرش جنسي بعد تداول مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لشخص يستغيث من داخل أحد المنازل.

وأضاف الرائد الغامدي بأنه تم تحديد هوية المستغيث، والمتهم بالتحرش، وجارٍ اتخاذ الإجراءات النظامية تمهيدًا لإحالة القضية إلى فرع النيابة العامة.