انهيار حاد بالبورصة الأمريكية فى مستهل التعاملات

بوابة الفجر
Advertisements
شهدت البورصة الأمريكية هبوط حاد بالمؤشرات في مستهل التعاملات اليوم الأربعاء، ليفقد "داو جونز" حوالي 570 نقطة، مع زيادة إصابات كورونا.

ويأتي هبوط "وول ستريت" مع خسائر الأسواق العالمية وسط مخاوف بأن تؤدي زيادة إصابات كورونا إلى تباطؤ تعافي الاقتصاد العالمي الذي يكافح بالفعل.

وأظهرت البيانات التي جمعتها جامعة "جونز هوبكنز" أن حالات الإصابة بالفيروس في الولايات المتحدة ارتفعت بمتوسط قياسي بلغ 71.8 ألف حالة خلال الأسبوع الماضي،

هذا بالإضافة إلى زيادة قياسية في الإصابات في عدة دول أوروبية أجبرتها على تشديد قيود الإغلاق.

ومن ناحية أخرى، أعلنت شركة "بوينج" تسجيل خسائر بأقل من التوقعات مع تراجع الإيرادات بنسبة 29 بالمائة، في حين تجاوز نتائج أعمال "مايكروسوفت" الفصلية تقديرات المحللين خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وبحلول الساعة 1:32 مساءً بتوقيت جرينتش، انخفض مؤشر "داو جونز" الصناعي بنحو 2.1 بالمائة أو ما يعادل 570.1 نقطة ليصل إلى 26893.1 نقطة.

كما هبط المؤشر الأوسع نطاقاً "ستاندرد آند بورز" بنسبة 1.8 بالمائة مسجلاً مستوى 3328.3 نقطة، وتراجع المؤشر التكنولوجي "ناسداك" بنسبة مماثلة إلى 11227.4 نقطة.

وخلال نفس التوقيت، ارتفع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.7 بالمائة إلى 93.59.