تفاصيل ولادة توأم لسيدة مصابة بفيروس كورونا بمستشفيات جامعة المنصورة

بوابة الفجر
Advertisements
شهد مستشفي جامعة المنصورة، نجاح الفريق الطبي بمجمع العنايات المركزة المخصص لعزل مرضى الكورونا فى مستشفيات جامعة المنصورة أمس الاثنين بإجراء عملية ولادة قيصرية لسيدة مصابة بفيروس كورونا المستجد وحامل بتوأم.

‎كانت المريضة ع. م ٢٨ سنة وصلت الي مستشفي الطوارئ بجامعة المنصورة يوم 21 أكتوبر الحالي وتعاني من أعراض الاصابة بفيروس كورونا المستجد ووجود التهاب رئوي إضافة إلى حملها بتوأم في الشهر الثامن، وتم حجزها بمجمع العنايات المركزة المخصص للعزل بمستشفيات جامعة المنصورة بتاريخ 21 أكتوبر بعد توقيع الكشف الطبي عليها، وقرر أطباء الصدر البدء فورًا في بروتوكول العلاج لفيرس كورونا ومتابعة حالة الحمل.

‎وأفاد أطباء النساء والتوليد المعالجين داخل مستشفى العزل الجامعي بإحتماليه احتياجها لإجراء ولاده قيصرية أثناء فترة علاجها بالمستشفي، وعليه بدأت إدارة المستشفي بإتخاذ الاحتياطات اللازمة للتعامل مع الحالة، وفي تمام الساعة الرابعة فجر يوم الاثنين بدأت حاله المريضه في التدهور وقرر أطباء النساء والتوليد المتابعين لها إجراء جراحة قيصريه عاجله لإنقاذ الأم والأجنة.

‎وعلي الفور تم تجهيز غرفة العمليات والحضانات اللازمة لاستقبال المواليد وقام فريق التخدير الموجود في المستشفي بتخدير المريضة وأجريت العملية بنجاح ونتج عنها مولود ذكر ومولوده انثي بحاله صحية جيده وتم نقلهم للحضانات وكذلك نقلت الأم الي العناية المركزة بحاله مستقره لتستكمل علاج الكورونا في المستشفي.