ديون تركيا الخارجية ترتفع إلى ترليون ليرة

رجب طيب أردوغان
رجب طيب أردوغان
Advertisements

ارتفعت ديون تركيا الخارجية إلى 1.9 ترليون ليرة خلال 18 عاما من حكم العدالة والتنمية وذلك بعدما كانت تقدر بـ243 مليار ليرة عام 2002 الذي تولي فيه الحزب حكم تركيا.

 

ومن بين هذه الديون 817.9 مليار ليرة من فئة الليرة التركية وترليون و44 مليار ليرة من فئة العملات الأجنبية.

 

واللافت في التقرير الذي أعده حزب الشعب الجمهوري المعارض هو الاقتراض الجنوني لحكومة حزب العدالة والتنمية، حيث يعكس التقرير ارتفاع نسبة الدين العام للدخل القومي إلى 42 في المئة.

 

قروض العملات الأجنبية

ذكرت صحيفة سوزجو أنه اعتبارا من سبتمبر من العام الجاري بلغ الدين العام ترليون و863 مليار ليرة من بينها ترليون و44 مليار ليرة من فئة العملات الأجنبية وهو ما يمثل 56 في المئة من إجمالي الديون.

 

534 مليار ليرة قروض خلال 9 أشهر

وأضاف التقرير أن السلطة الحاكمة في تركيا اقترضت ما يقارب نصف ترليون ليرة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مفيدا أن الدين العام لتركيا بلغ 7 أضعاف ما كان عليه خلال 18 عاما من حكم العدالة والتنمية.

 

وأكد التقرير أن ثلث الدين العام لتركيا وهو ما يعادل 534 مليار ليرة تم اقتراضه خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري.

 

انتقادات لصهر أردوغان

وتشكل القروض المحلية ترليون و105 مليار ليرة من إجمالي رصيد تركيا من الديون في حين تشكل القروض الخارجية 757.1 مليار ليرة (96.8 مليار دولار).

هذا وذكر التقرير أن وزير الخزانة “لا يكترث لأمر مؤشر العملات الأجنبية أمام الليرة” مثلما ذكر في تصريح له غير أن ديون تركيا تتزايد بتزايد مؤشر العملات.

 

ووفق وزارة الخزانة والمالية التركية، بلغ إجمالي ديون تركيا الخارجية اعتبارًا من 30 يونيو الماضي 421.8 مليار دولار أمريكي هذا العام، بينما وصل صافي الدين 244.4 مليار دولارًا؛ أي حوالي تريليون ليرة تركية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا