تركيا تقرر تمديد مهمة سفينة التنقيب في البحر المتوسط حتى الرابع من نوفمبر

أردوغان
أردوغان
Advertisements

قررت السلطات التركية، اليوم الأحد، تمديد مهمة سفينة التنقيب في البحر المتوسط حتى الرابع من نوفمبر في خطوة تزيد من التوتر مع اليونان وقبرص، وفقًا لقناة سكاي نيوز عربية.

 

وكانت السلطات اليونانية، أكدت على أنها لا تجري محادثات مع تركيا طالما بقيت سفينة التنقيب في مياه الجرف القاري لليونان.

 

 وقد قالت السلطات في اليونان، إن إرسال تركيا لسفينة أوروتش رئيس إلى المتوسط تهديد مباشر للسلام، حسبما ذكرت قناة سكاي نيوز عربية، اليوم الاثنين.

 

من جديد، عادت تركيا إلى تأجيج الصراع فى منطقة شرق المتوسط، التى تشهد توترات عدة، على خلفية قيام أنقرة بعمليات البحث والتنقيب عن موارد الطاقة، والغاز الطبيعى، فى المناطق الاتقصادية الخالصة لليونان وقبرص، فضلا عن إرسال طائرات اخترقت المجال الجوى اليونان، فى انتهاك واضح للمواثيق والقوانين الدولية، التى تضرب بها تركيا عرض الحائط.

 

 وعلى الرغم من حالة الهدوء النسبى التى شهدتها منطقة شرق المتوسط، خلال الفترة الأخيرة، إلا أن تركيا عادت مجددا لإشعال الصراعات، من خلال اتباع سياسات عدوانية، سبق أن حذر المجتمع الدولى منها، كما سبق أن حذر الاتحاد الأوروبى مرارا وتكرارا من أنها لن تأتى إلا بإشعال المنطقة وجر الدول إلى الحرب.

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا