يوسف الحسيني: تنظيم الإخوان لن ينهار والجماعة تراهن على نسيان الشعب (فيديو)

يوسف الحسيني
يوسف الحسيني
Advertisements
قال الإعلامي يوسف الحسيني، إن الانشقاقات جزء لا يتجزأ من تاريخ جماعة الإخوان الإرهابية، والانشقاقات الحالية ناتجة من انهيار التنظيم في دولة المقر التي هي مصر.

وتابع "الحسيني"، خلال حواره ببرنامج "الحقيقية"، المذاع على فضائية "إكسترا نيوز"، مساء الخميس، أن التنظيم الدولي للجماعة ما زال متواجدًا سواء في ماليزيا أو تركيا أو السويد أو بريطانيا، مشيرًا غلى أن الانشقاق الحالي لا يعني انهيار التنظيم، وهذا ليس بسبب قوة التنظيم، ولكن لأن التنظيم قديم عمره يتجاوز الـ 90 عامًا، خلاف ترابطه ببعضه عقائديًا.

ولفت إلى أن تنظيم الجماعة يراهن على نسيان الشعب المصري ما قامت به الجماعة الإرهابية ضد هذا الوطن، خاصة أن المواطن المصري مشغول بمجرياته حياته اليومية.

الشعب يسخر من الإخوان
هذا، وضرب الشعب المصري، أروع الأمثال، في دحض تحركات جماعة الإخوان الإرهابية الخبيثة، لهدم أمن واستقرار البلاد، بالدعوة للخروج في تظاهرات، ولكن دون استجابة، ليتصدر هاشتاج "#محدش_شاف_الثورة_ياولاد"، للسخرية من جماعات الإرهاب وقوى الشر.

ويقول المدون الإماراتي إبراهيم بهزاد، عبر هاشتاج "#محدش_شاف_الثورة_ياولاد"، "الإعلام القطري يعتقد من يقف خلفه بأنهم يستطيعون إشعال الأوضاع مجددًا ولا زالوا يعيشون أوهام الخراب ويحاولون إظهار الثورة المزعومة.. تحيا مصر وعاش السيسي وستبقى مصر عصية على مخططات قطر وإعلامها ومرتزقتها وتنظيم الإخوان الإرهابي".

وتابع "المصريون مع رئيسهم، ولن ننسى جميعًا وقوفك في وجه قوى الشر وإحباط مخططاتهم وإنقاذ مصر والوصول بها ٥الى بر الأمان وعملك لاستقرارها ومسيرتك في البناء والنماء".

"كالعادة الشعب المصري ضرب الإخوان على قفاهم، قمة الغباء إنك تفكر إنك ممكن تضحك علينا يا خروف منك له مفيش ثوره تاني في مصر"، حسب تغريدة أحمد الشرقاوي.

وسخر من دعوة الإخوان للتظاهر، بقوله "ثورة تايهة يا ولاد الحلال ثورة الخرفان لا يراها إلا الخونة رسالة لخرفان البنا.. الشعب المصري يقولكوا طز فيكم كلكم".

بينما يقول محمد صفا عضو الهيئة العليا بحزب المصريين الأحرار، ها هى آيات عرابى تقول الحقيقة لا كان ولا هيكون عرضهم مصلحة شعب ولا دين، كل هدفهم إسقاط الجيش المصري اللي واقف أمام مخطاطتهم عرفتوا ليه بيكرهوا مصر.. عرفتوا ليه بيلعبوا بالمصريين.. اللى مش قادر اعرفه هو ازاى فى حد مصدقهم".

وفي ضوء دعوة جماعة الإخوان الإرهابية، للتظاهر الأحد الماضي في الشارع المصري، ضد النظام، لم يستجب الشعب الذي يؤمن برئيسه ووطنه، لكن قناة الجزيرة اعتادت الأكاذيب والشائعات حيث عرضت فيديو يزعم خروج مظاهرات في قرية الكداية بالجيزة، لكن الأهالي، أكدوا عدم وجود أي مظاهرات، وأنها مجرد خناقة استغلها أعداء الوطن في ترويج الشائعات.

كما ادعت القناة الشيطانية، خروج مظاهرات في المحلة، إذ استعانت بفيديوهات قديمة لمشجعى فريقى الأهلى والزمالك، مدعين كذبا أنها مظاهرة للمواطنين في "ميدان الشون".

وكشف أهالي ميدان الشون بالمحلة الكبرى في محافظة الغربية، كذب الجماعات الإرهابية، بعدم وجود أي تظاهرات وأن الميدان خالي من المواطنين.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا