خبراء يشيدون بدور الإمارات الرائد في العمل الخيري والإنساني في العالم

بوابة الفجر
Advertisements

أكد خبراء في العمل الإنساني والخيري وعلماء دين في مصر، أن دولة الإمارات العربية المتحدة تقوم بجهود كبيرة وملموسة في العمل الخيري في دول العالم الإسلامي وغير الإسلامي، انطلاقاً من النهج الخيري الذي قامت عليه دولة الإمارات منذ تأسيسها على يد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان،حيث ورّث هذا النهج الخيري لأبنائه. 

 

وأكدوا وفقا لـ«الاتحاد» أن الإمارات لها جهود كبيرة وملموسة في دعم ومساندة المؤسسات الخيرية والإنسانية على مستوى العالم، وأن الهيئات الخيرية الإماراتية، وعلى رأسها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تقوم بدور بارز في هذا المجال في دول العالم، وأكدوا أن ما تقوم به الإمارات من عمل خير يُعد تطبيقاً عملياً لمبادئ الشريعة الإسلامية التي حثت على فعل الخير والسعي فيه.

 

وأكد الدكتور صلاح الدين الجعفراوي، ممثل مؤسسة محمد بن راشد للأعمال الخيرية والإنسانية في مصر، ومستشار هيئة آل مكتوم الخيرية، أن الإمارات لها جهود كبيرة في نشر المساعدات الإنسانية والخيرية على مستوى العالم، وتقوم بدعم ومساندة معظم المؤسسات الخيرية في دول العالم، خاصة في أفريقيا وآسيا. وأشار إلى أن المؤسسات والجهات الخيرية في الإمارات تقوم بنشاط خيري كبير جداً في شتى محافظات مصر، مؤكداً أن وقوف دولة الإمارات إلى جانب الدول الشقيقة ليس غريباً على أبناء الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي غرس في أبنائه حب وعمل الخير.


 
 

 

وأكد الجعفراوي وفقا  لـ«الاتحاد»، أن الإمارات لا تقوم بعمل الخير وتقدم المساعدات لمصر فقط، بل قدمت مئات المساعدات والأعمال الخيرية لدول العالم الإسلامية وغير الإسلامية، مؤكداً أن الإمارات لا تُميز بين دول وشعوب العالم أو بين دين أو عرق أو مذهب، وهي رائدة في الجانب الإنساني والعمل الخيري، ونبراس ونموذج لكثير من المؤسسات الخيرية والإنسانية في كثير من الدول على مستوى العالم، وتسعى بجانب الدعم الإنساني والخيري إلى الوقوف بجانب أي قضية إنسانية انطلاقاً من الأخوة الإنسانية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا