اختفاء مسؤول كوري جنوبي بالقرب من الحدود البحرية في كوريا الشمالية

الكوريتان
الكوريتان
Advertisements

قالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية، اليوم الأربعاء، إن مسؤولًا كوريًا جنوبيًا اختفى من على متن سفينة حكومية بالقرب من الحدود البحرية المتنازع عليها قد يكون في كوريا الشمالية، حسبما ذكرت قناة سكاي نيوز عربية.

 

وفي وقت سابق، أعلن الجيش الكوري الجنوبي، أن كوريا الشمالية أطلقت قذيفتين في اتجاه الشرق فوق البحر.

 

 وقالت هيئة أركان الجيش الكوري الجنوبي، إن المحادثات وصلت بين بيونغيانغ وواشنطن حول الملف النووي إلى طريق مسدود.

 

وأضافت هيئة أركان الجيش الكوري في بيان لها: "نحن نحافظ على الجهوزية ونراقب الوضع في حال جرت عمليات إطلاق إضافية".

 

وإطلاق القذيفتين هو الأحدث في سلسلة تحركات قامت بها كوريا الشمالية في الآونة الأخيرة، لكنه الأول منذ 2 أكتوبر حين أطلقت صاروخا في البحر في خطوة استفزازية.

 

وانسحبت كوريا الشمالية بعد ذلك من محادثات عمل حول الملف النووي مع الولايات المتحدة في السويد، وحضت منذ ذلك الحين واشنطن على التقدم بعرض جديد بحلول نهاية السنة.

 

 وكانت كوريا الشمالية قد قالت، الأحد، إنه لم يحدث تقدم في العلاقات بينها والولايات المتحدة، وإن الأعمال العدائية التي قد تؤدي لتبادل إطلاق النار استؤنفت.

 

وحدد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون مهلة تنقضي في نهاية العام، لمحادثات نزع السلاح النووي مع واشنطن.