"المالية": وفرنا بطاقات للدفع الإلكتروني للذين لا يملكون حسابات بنكية (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements
قال حمدي حسني، المتحدث الرسمي لشئون الدفع الإلكتروني بوزارة المالية، إن التعامل مع الوسائل الإلكترونية في أداء المعاملات المالية أقل مخاطر من التعامل بالكاش ليس من الناحية المالية فقط، وإنما من الناحية الصحية أيضًا. 

وأضاف "حسني"، خلال حواره مع برنامج "صباحك مصري" المذاع عبر فضائية "mbc مصر 2"، اليوم السبت، أنه مع بداية جائحة كورونا، أن الوزارة أطلقت وسيلة جديد للتعامل وهي الـ QR كود، وهي وسيلة لا تلامسية يمكن للمواطن من خلالها سداد المعاملات المالية مقابل الخدمات التي يحصل عليها من الجهات الإدارية بدون أي احتكاك او تواصل مع موظف أو ماكينة تحصيل، وهي عبارة عن محفظة ذكية يحصل عليها المواطن من 20 بنك من العاملين بالقطاع المصرفي أو أحد شركات المحمول، ويقوم بتحميل تطبيق على هاتفه المحمول يمكن من خلاله سداد المعاملات المالية.

وتابع المتحدث الرسمي لشئون الدفع الإلكتروني بوزارة المالية، أن هناك فئة كبير من المواطنين غير موظفين وليس لديهم حسابات بنكية، وكان هناك ضرورة لتوفير بطاقات مسبقة الدفع لهؤلاء المواطنين.

وبدأت المرحلة التجريبية لتفعيل الخدمات الإلكترونية بمحافظة القاهرة، لتكون أول محافظة على مستوى الجمهورية تعمل بهذا النظام.

وكان اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، قد أعلن عن بدء المرحلة التجريبية خلال شهري يوليو وأغسطس 2020 لتفعيل الخدمات الإلكترونية بمحافظة القاهرة كأول محافظة بالجمهورية تفعل الخدمات الكترونيًا من خلال بوابة الخدمات المحلية، والتي بدأت بتنفيذ خدمة تخصيص المدافن (طلب الخدمة والتخصيص والتحصيل) من خلال الوسائل الإلكترونية.

وأشار محافظ القاهرة، إلى أن عملية تقديم الخدمات بالطرق الإلكترونية تتيح تقديم المواطن للطلبات والحصول على الخدمات من أي مكان وفى أي وقت.

وأكد أنه بناء على قرار رئيس الوزراء والكتاب الدوري لوزير التنمية المحلية رقم 175 لسنة 2020 بشأن إطلاق عملية تقديم الخدمات المحلية بالطرق الإلكترونية للتسهيل على المواطنين، تم التنسيق مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية المسئولة عن تطبيق خدمات الوحدات المحلية ليتم تفعيل الخدمات التي كانت تقدم للمواطنين في المراكز التكنولوجية لتتم بالطرق الإلكترونية عن بعد عبر بوابة الخدمات المحلية.

وأضاف محافظ القاهرة، أنه نظرًا لان تقديم الخدمات بالطرق الإلكترونية كان يستلزم إجراء بعض التجهيزات الضرورية ليتم العمل بشكل صحيح ومتكامل مع أنظمة التحصيل والدفع الإلكتروني، كانت محافظة القاهرة سباقة باتخاذ الإجراءات اللازمة لتفعيل الخدمات الإلكترونية حيث قامت من جانبها بإعداد الدليل الموحد لخدمات الأحياء كما قامت بإعداد الدليل الموحد للبنود والإيرادات وقامت منذ فترة بالتعاقد مع شركتي آي فينانس وفوري دهب للقيام بأعمال التحصيل الإلكتروني. 

وأشار، إلى أن المشروع سيتيح للمواطن الحصول على الخدمة من أي مكان من خلال تسجيل الدخول على بوابة الخدمات الإلكترونية لخدمات المحليات، والتي يمكن الدخول إليها من البوابة الإلكترونية للمحافظة وتحميل المستندات المطلوبة إلكترونيًا لتأخذ دورة العمل الطبيعية مع إتاحة عدة وسائل استعلام عن موقف الخدمة وإجراءاتها من خلال خدمة الرسائل القصيرة أو منظومة الاستعلامات بالبوابة الإلكترونية.

وأضاف المحافظ، أنه تم التنسيق مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية للتركيز على اختيار خدمات التجديد والتي تتوافر أصول المستندات الخاصة بها في الحي والمركز وبالتالي يسهل إتمامها الكترونيًا مثل تجديد رخصة محل أو إشغال أو طلبات سداد إيجارات أو مديونيات، لافتا إلى أن الخدمات المختارة تغطي عددا كبيرا من الخدمات الأكثر طلبًا داخل المراكز التكنولوجية في هذا المجال.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا