اليوم.. أول تجربة للقاح كورونا على المتطوعين

بوابة الفجر
Advertisements
أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان بمصر، أنه بداية من اليوم السبت سيتم البدء في تجربة لقاحين لفيروس كورونا تجربة مباشرة على المتطوعين، جرى ثبات فعاليتهما في المرحلة الأولى والثانية والثالثة أيضًا في بعض الدول التي أجرت التجارب السريرية.

وأوضحت الدكتورة هالة زايد، أن هناك أكثر من 135 لقاحًا دخلت مرحلة التجارب السريرية و7 منها فقط وصلت للمرحلة الثالثة.

وأوضحت "زايد"، أن المرحلة الثالثة تثبت أمان العقار وجرعته المناسبة وأنها تعطي مناعة ويتم تجربته على عدد أكثر من المتطوعين.

وتابعت: "بالنسبة لـ7 لقاحات التي وصلت للمرحلة الثالثة، فنحن نعمل مع التحالف الدولي للقاحات والأمصال ودخلنا في تحالف كبير جدًا في جنيف حتى يؤمن لنا احتياجاتنا وحجز لنا 30 مليون جرعة، وغدًا سنبدأ تدشين المرحلة الثالثة من الأبحاث الإكلينيكية لنوعين من لقاحات كورونا مع بعض دول العالم".

وأشارت وزيرة الصحة إلى الاختبارات ستجري على نوعين من اللقاحات، مضيفة: "أنهما لقاحان لشركة صينية وهي من الشركات الرائدة في مجال اللقاحات، وقدمت من قبل التطعيمات الأساسية ضد شلل الأطفال ".

وعن وضع فيروس كورونا في مصر، قالت " زايد": أنها لا تعتقد أن فيروس كورونا سيرحل تمامًا ولكنهم سيتعايشون معه، لافتة إلى أن مصر ما زالت في الموجة الأولى وأصبح لديها القدرة على التأقلم والمناورة في الإدارة للاستيعاب والتحكم في جائحة كورونا.

وفي سياق آخر أعلنت وزارة الصحة والسكان، الجمعة، عن خروج 876 متعافين من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 82473 حالات.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 151 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 17 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الجمعة، هو 100708 حالات من ضمنهم 82473 حالة تم شفاؤها، و5607 حالات وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا