أحمد موسى: قرار خفض وزن رغيف الخبز ليس في مصلحة المواطن (فيديو)

الإعلامي أحمد موسى
الإعلامي أحمد موسى
Advertisements
شدد الإعلامي أحمد موسى، على أن قرار خفض وزن رغيف الخبز ليس فى مصلحة المواطن مطالبا بعدم المساس بالرغيف بما يؤثر على المواطن البسيط.

وأضاف موسى خلال برنامج على مسئوليتي المذاع على قناة صدى البلد، أن المواطن «معندوش إلا رغيف العيش» وقرار خفض الوزن لايرضى أحد ووجه سؤاله إلى الدكتور عبد النعيم حامد وكيل أول وزارة التموين بالقاهرة حول أسباب اتخاذ القرار ودعم أصحاب المخابز دون النظر للمواطن.

وقال الدكتور عبد النعيم حامد وكيل أول وزارة التموين بالقاهرة إن الوزارة عقدت عدة اجتماعات مع شعبة المخابز وطالب فيها أصحاب المخابز بإعادة النظر في تكلفة الخبز وزيادة المقابل المادي بعد إرتفاع تكلفة التشغيل وتأثيرات أزمة كورونا.

وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج "على مسئوليتي"، المذاع على قناة صدى البلد، أن الخبز أنواع منه الطري والملدن والمجري والوزارة ترى توحيد الأصناف وزيادة انتاجية جوال الدقيق وأن زيادة الإنتاجية وخفض وزن الرغيف ل90 جرام يسعى لزيادة التنافسية بين المخابز، مشيرا إلى أن هناك عقوبات مغلظة على التلاعب في الأوزان تصل لإغلاق المخبز.

وأضاف أن حصة المخابز والمواطن ثابتة من الخبز والمهم أن يحصل المواطن على "عيش نضيف" مع توحيد أوزان الخبز بالكامل بما يحافظ على منظومة صناعة الخبز.



وكانت وزارة التموين والتجارة الداخلية عقدت عدة لقاءات واجتماعات مكثفة مع كافة شعب المخابز على مستوي الجمهورية بناءً على مطالب عديدة وردت للوزارة من جانب الشعبة العامة للمخابز، ووفقا لمطالب نادى بها كثيرًا أصحاب المخابز، لإعادة النظر فى تكلفة إنتاج الخبز بسبب ارتفاع أسعار الغاز والسولار وأجور العمالة والمياه، حيث وافقت وزارة التموين على إعادة احتساب التكلفة الإنتاجية للچوال الواحد من الدقيق، لترتفع من 213 جنيها إلى 265 جنيها، وزيادة التكلفة تشمل احتساب هذه الزيادات والتي طرأت مؤخرًا، وسيتم التطبيق اعتبارًا من اليوم.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا