مستقبل وطن يطارد «النور» بـ «الطعون» فى المقاعد الفردى وحزب الاتحاد يخرج من حرب قوائم الشيوخ

بوابة الفجر

على الرغم من إطاحة حزب مستقبل وطن بنظيره النور من القائمة الانتخابية المقرر خوضها لانتخابات مجلس الشيوخ، إلا أن قيادات حزب الأغلبية لم تترك الحزب السلفى فى معركته على المقاعد الفردية التى رضى بها، بعد ن خرج خالى الوفاض من القائمة الانتخابية التى ضمت ١ ١ حزبا.

وطبقا لماقاله لنا صلاح عبد المعبود عضو الهيئة العليا لحزب النور والمرشح لانتخابات مجلس الشيوخ بمحافظة المنوفية، فإن حزب مستقبل وطن هو من تقدم بطعون ضد مرشحى حزب النور.

عبد المعبود قال لنا : «لا أحد يعلم لماذا يريد مستقبل وطن الاطاحة بمرشحى حزب النور إلى هذا الحد، فلم يتقدم سواهم بطعون ضد مرشحينا علىمستوى المحافظات».

وأضاف أن حزب مستقبل وطن يريد الإطاحة بكل مرشحينا الفردى، والذى يبلغ عددهم نحو ٠ ٢ عضواً على مستوى الجمهورية، وذلك من خلال تقدم أعضاء الحزب ضد كل مرشح لنا بطعن وأكثر للإطاحة به واستبعاده من السباق الانتخابى، إلا أن المحكمة فى النهاية حسمت الأمر لصالحنا، واستمر ال ٠ ٢ عضواً على مستوى الجمهورية فى السباق الانتخابى، ورفضت المحكمة طعون مستقبل وطن، وأحبطت مكائدهم ضد حزبنا .

من ناحية أخرى فضل حزب الاتحاد برئاسة الدكتور حسام بدراوى الانسحاب من المشهد الانتخابى، بعد أن ابدى رغبته تشكيل قائمة انتخابية لخوض انتخابات مجلس الشيوخ، إذ نجح وقتها فى تشكيل قائمة لخوض انتخابات فى غرب الدلتا ب٥ ١ مرشحا، إلا أن اللجنة المشرفة على الانتخابات قررت استبعادها من الانتخابات لعدم استكمال الأوراق.