رسالة لإثيوبيا.. خبير: زيارات رئيس إريتريا لمصر مهمة للغاية

سمير فرج
سمير فرج
قال اللواء سمير فرج، مدير الشؤون المعنوية الأسبق للقوات المسلحة، إن زيارة الرئيس الإرتيري لمصر من أهم الزيارات الرسمية، خاصة خلال هذا التوقيت، مشيرًا إلى أن دولة إريتريا لها موقع هام على البحر الأحمر الذي يمر منه 30% من أمدادات الطاقة للعالم، خلاف أن هذه الدولة قريبة من دولة إثيوبيا. 

وتابع "فرج" خلال حواره مع الإعلامي تامر أمين، ببرنامج "آخر النهار"، المذاع على فضائية "النهار"، مساء الثلاثاء، أن دولة إرتيريا بالقرب من أديس أبابا، وهذا يرسل رسال لرئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، بضرورة التوصل لحل لأزمة سد النهضة. 

واستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، أول أمس الاثنين بقصر الاتحادية، الرئيس أسياس أفورقى، رئيس دولة إريتريا وتلعب هذه الزيارة دور كبير في ملف سد النهضة باعتبار أن إريتريا أحد دول حوض النيل حيث تتخذ اريتريا موقف محايد من سد النهضة وتسعى مصر لكسب اريتريا في صفها في ملف حوض النيل.

سد النهضة 
قال السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس السيسي رحب في المباحثات بالرئيس أفورقى في مصر، وأعرب عن التقدير للعلاقات التاريخية والتعاون المشترك الذي يربط البلدين، كما أكد علي حرص مصر على تعزيز العلاقات وترسيخ التعاون مع إريتريا فى كل المجالات لإقامة تعاون بين البلدين، بما يحقق التنسيق فيما يتعلق بقضايا الأمن الإقليمي.

وأضاف المتحدث الرسمى، أن اللقاء تطرق إلى التباحث حول آخر التطورات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، في ملفات القرن الأفريقي وأمن البحر الأحمر وقضية سد النهضة لتعزيز التنسيق والتشاور المشترك لمتابعة تلك التطورات.

موقف إريتريا
تسعى مصر لتوثيق التعاون مع اريتريا للفوز بحلفاء في ملف حوض النيل وتعميق علاقات بلاد مصر مع اريتريا حيث قرر الرئيس الإريتري اسياس افورقى الوقوف علي الحياد وعدم عرقلة بناء اثيوبيا جارته لبناء سد النهضة لتوليد الطاقة في أفريقيا.

كما تسعى مصر لتغيير موقف اريتريا المحايد للدعم الصالح المصري وأكدت وزارة الاعلام في اريتريا، في 2017، أن "ادعاء النظام الاثيوبي أن العلاقة بين اريتريا ومصر تستهدف سد النهضة لا اساس لها من الصحة"

تعاون اقتصادي
ترتبط مصر بعلاقات تاريخية مع إريتريا منذ دعم الثورة الإريترية، وكانت مأوي للاجئين من الزعماء الوطنيين (إدريس محمد أدم، إبراهيم سلطان) وقبلة للطلاب، وقامت مصر بزيارة رسمية لإريتريا بعد إعلان الاستقلال لوضع أسس قوية لتطوير العلاقة المستقبلية، ترتبط الدولتان بعلاقات قوية من خلال الكوميسا ومنظمة حوض النيل.

ارتفع حجم التبادل التجاري بين مصر وإريتريا حيث سجل 119.05 مليون دولار خلال 2018، بالمقابل 104.8 مليون خلال 2017، طبقا لتقرير عن إدارة الدول والمنظمات الإفريقية ووحدة الكوميسا، بالإضافة إلى ارتفاع الصادرات المصرية إلى إريتريا حيث سجل 116.99 مليون دولار خلال 2018، مقابل 103.43 مليون خلال 2017، بلغت الواردات المصرية من إريتريا حيث بلغت 2.05 مليون دولار خلال 2018، مقابل 1.4 مليون دولار خلال 2017.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا