مفاجأة جديدة في عقار "الحلمية".. صدر له قرار إزالة قبل توجيه السيسي بـ 24 ساعة

بوابة الفجر
كشف مصدر مسئول بمحافظة القاهرة، تفاصيل جديدة في واقعة عقار الحلمية، الذي أشار إليه الرئيس عبدالفتاح السيسي، مؤخرًا، خلال تفقده لعدد من المشروعات القومية، بعد ملاحظته المخالفة الواضحة لكل المعايير والمطابقات الهندسية. وسؤاله عن مانح تصريحات البناء من محافظة القاهرة. 

وقال المصدر في تصريحات خاصة إلى "الفجر"، إن اللواء ماهر كامل هاشم، رئيس حي عين شمس، المعين مؤخرًا، خلفًا للمهندس ألبير ألفونس، قد اعتمد حملة إزالات موسعة منذ توليه لعدد كبير من العقارت المخالفة، كان من ضمنها عقار الحلمية، الذي أشار إليه الرئيس السيسي، والمكون من 14 طابقًا وأرضي، وذلك قبل تفقد الرئيس بـ24 ساعة.

وأوضح المصدر، أن العقار المخالف، حصل على رخصة بناء لـ 5 أدوار وأرضي فقط، لكنه تم البناء في وضح النهار ليمتد إلى هذا الارتفاع الشاهق، في مخالفة واضحة وصريحة في وضح النهار.

وأكد المصدر، أنه سيتم إزالة كافة العقارات المخالفة، المجاورة إلى هذا العقار، والتي تم بناؤها قبل تولي ماهر هاشم رئاسة الحي، فضلًا عن إعداد مسح جغرافي كامل للحي وإعداد كشوف وافية ودقيقة لكل العقارات، تأهبًا لتنفيذ حملات إزالة مستمرة، لا تهاون فيها ولا انتصار إلا لروح القانون. 

وأكد المصدر، أن عملية إزالة عقار الحلمية، تمت بعد التأكد من المخالفة الواضحة والصريحة، بكل الدلائل الهندسية، والتقارير الوافية، مشيرًا إلى استمرار التحقيقات الموسعة في الأمر.

 

وانتقد الرئيس عبدالفتاح السيسي، منذ أيام أثناء افتتاحه لعدد من المشروعات شرق القاهرة بناء إحدى العمارات الكبيرة بالحلمية متساءلًا: "مين صرح ببناء هذه العمارة، وكيف يتم الترخيص ببناء هذه العمارة الكبيرة داخل الحيز العمراني الكثيف.. في أي مكان سيقوم سكان هذه العمارة الكبيرة بركن سياراتهم الخاصة".


وعلى الفور أمر اللواء خالد عبدالعال، بفتح ملف العقار، والذي تبينت مخالفته، وبناء عليه تم التنسيق مع قسم شرطة عين شمس لتنفيذ حملة الإزالة، فضلا عن قطع التيار الكهربائي والغاز عن العقارات المجاورة لحين انتهاء عملية الإزالة.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا