محافظ الإسكندرية عن حريق مستشفى ولادة: تم إنقاذ الأطفال

حريق الإسكندرية
حريق الإسكندرية
صرح اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، منذ قليل، أنه تم اخماد حريق في مستشفى الأجيال بشارع الفريد ليان برشدي، وأنه لا توجد أية خسائر بشرية، وتم السيطرة الكاملة على الحريق.
وأضاف "الشريف" أنه كلف جميع الجهات المعنية بالتحرك للتعامل مع الحادث، تم الدفع بعدد ٦ سيارات مطافي و٨ سيارات إسعاف، كما تم الدفع بسيارة حضانة أطفال حرصًا على سلامة الأطفال الموجودة بالمستشفى.

وأوضح أنه كان يتواجد عدد ٤ أطفال داخل الحضانات وتم إخلائهم والسيطرة التامة على الحريق دون حدوث أي خسائر بشرية، تم توزيع الأطفال الرضع على عدد من المستشفيات، وتم الاطمئنان على حالة الأطفال، وجاري المتابعة والتحقيق من خلال الجهات المعنية للوقوف علي أسباب الحادثة.

أعلنت مستشفى أجيال للولادة بالإسكندرية التي تعرضت الحريق مساء الأثنين لحادث حريق، عن أن الحريق لم يسفر عن أية إصابات بين المرضى والأطفال والموظفين والطاقم الطبي.

وأضافت في بيان إعلامي على صفحتها الرسمية أنه تم السيطرة على الحريق بالكامل، وتم نقل حالات حضانة الأطفال إلى مستشفيات أخري لاستكمال الرعاية الطبية.

وتمكنت قوات من الحماية المدنية بالإسكندرية، من السيطرة علي حريق نشب بمستشفى خاصة للولادة، وتم اخطار النيابة لمباشرة التحقيقات.

تلقى اللواء سامي غنيم، مدي امن الإسكندرية، اخطار من مأمور قسم شرطة سيدي جابر، يفيد بورود بلاغ بنشوب حريق في مستشفى خاص للولادة بمنطقة رشدي، دائرة قسم شرطة سيدي جابر. 

على الفور انتقل ضباط مباحث القسم، وقوات من الحماية المدنية الي مكان الحريق وتم السيطرة عليه، وقطع التيار الكهربائي عن المستشفى لحين انقاذ الإطفاء والتبريد، وقامت الأجهزة الأمنية بإخلاء المستشفى من المرضي، وإنقاذ طفلين داخل حضانات الأطفال حديثي الولادة فيما لا زال مصير طفل ثالث مجهول، وتبين من المعاينة والفحص أن سبب الحريق حدوث ماس كهربائي في أحد الغرف بالمستشفى.

وانتقلت 3 سيارات الحماية المدنية للسيطرة على الحريق، كما انتقلت سيارات إسعاف لإنقاذ الحالات، تم تحرير محضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة التحقيقات. 

يذكر أن سيطرت قوات الدفاع المدني بالإسكندرية، صباح اليوم، علي حريق بإحدى المستشفيات الخاصة المخصصة لعزل مصابي كورونا والذي تسبب في مصرع 7 مصابين وإصابة 7 من طاقم المستشفى، وتم اخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وتمكنت قوات الحماية المدنية بالإسكندرية من السيطرة على حريق محدود نشب في المكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية، بسبب ماس كهربائي في الكابل الموصل من غرفة الكهرباء والذي يعد ثان حريق قد حدث اليوم الأثنين عقب اندلاع حريق في مستشفى خاص في منطقة محمد نجيب، أسفر عن 7 ضحايا من مصابي كورونا.

وأوضح اللواء مصطفى سلطان المشرف العام على قطاع الأمن الجامعي بالجامعة، أن حريق المكتبة المركزية قد أخلف تلفيات بسيطة، جاري حصرها، وأنه لا توجد خسائر في الكتب أو المخطوطات، مشيرًا إلى أن الحريق تمت السيطرة عليه بالتعاون مع قوات الدفاع المدني والحريق بالإسكندرية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا