الداعية عبلة الكحلاوى مُعلقة على شائعة وفاتها: "صحتي بخير والإخوان هما السبب"

عبلة الكحلاوى
عبلة الكحلاوى
Advertisements
علقت الداعية الإسلامية عبلة الكحلاوى،اليوم السبت الموافق 20/6/2020، على ما تردد حول شائعات وفاتها، حيث أنها نفت الخبر قائلة: "الله يسامحهم مروجي الشائعات عايزين تقفلوا باب من أبواب الخير".

ودعت عبلة الكحلاوى المصريين للتصدي لمروجي تلك الشائعات السخيفة، والوقوف على حقيقية الأمور من مصادرها الرسمية، وعدم تصديق ما يتم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضافت عبلة الكحلاوى أن تلك هذه الشائعات يقف وراءها كتائب الإخوان الساعية لهدم الوطن وكل ما هو خير بالدولة، مؤكدة أنها طوال فترة دعوتها تواجه أصحاب الفكر المتطرف بالحكمة والموعظة الحسنة، ولا تعلم سببًا لما تروجه هذه الكتائب من شائعات حولها.

ونفت أيضًا عبلة الكحلاوى إصابتها بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، مؤكدة أنها بخير وتدير جمعيتها "الباقيات الصالحات".

وأشارت عبلة الكحلاوى إلى أنها شكلت لجنة إدارة أزمة، لافتة أنها تتابع المستجدات مع وزارة التضامن أولا بأول، مقدمة الشكر لمؤسسات الدولة على حالة التكامل والتضامن التي تعيشها للمرور من أزمة فيروس كورونا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا