لوبيز: التنس سيتأثر كثيرًا بعد كورونا

بوابة الفجر
تحدث فليسيانو لوبيز، عن الأزمات التي سيواجهها لاعبي التنس عقب استئناف المنافسات من جديد، وذلك بعد توقفها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال لوبيز، الذي كان من المفترض أن يدافع عن لقبه في بطولة كوينز الأسبوع المقبل، أمس الأحد "يجب فهم أن التنس لن يعود مثلما كان، على الأقل لمدة عام أو عامين أو ثلاثة أعوام. لا أدري إلى متى سيستمر ذلك".

وتوقفت كل بطولات المحترفين منذ مارس آذار بسبب جائحة كوفيد-19 وسيستمر الإغلاق حتى أغسطس.

وألغيت بطولة ويمبلدون بينما تأجلت فرنسا المفتوحة إلى سبتمبر، ومن المتوقع اتخاذ قرار الأسبوع المقبل عما إذا كان من الممكن إقامة بطولة أمريكا المفتوحة في موعدها في نهاية أغسطس.

ويقول لوبيز، الذي يشغل أيضا منصب مدير بطولة مدريد المفتوحة، إن حتى في حالة عودة الأمور لطبيعتها، فإن الجوائز المالية ستتقلص مع سعي الرعاة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) عن لوبيز البالغ من العمر 38 عاما قوله "الشركات والرعاة ربما يضطرون للاستغناء عن موظفين".

وأضاف "هذا يحدث في كل مكان بالعالم ولذلك أول شيء سيخفضونه هو عقود الرعاية، وهذا سيؤثر بشكل هائل على التنس".

وتابع "ينبغي علينا تجاوز هذه الفترة ونحتاج للوحدة. اللاعبون بحاجة لأن يفهموا أن الجوائز المالية ستتقلص بشكل كبير".

ويعتقد لوبيز أن بطولة أمريكا المفتوحة ستقام في موعدها رغم تحفظات مواطنه رفائيل نادال حامل اللقب الذي قال إنه لن يكون سعيدا بالسفر إلى نيويورك في الظروف الحالية.

كما أبدى نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا شكوكا حول إقامة البطولة.

وقال لوبيز "أعتقد أن مسؤولي أمريكا المفتوحة يدركون أن ربما يكون هناك العديد من اللاعبين لا يرغبون في الذهاب إلى هناك".

وأتم "لكن أعتقد أن أمريكا المفتوحة لا تعتمد فقط على اللاعبين الكبار. رأيي الشخصي أنهم يخططون لإقامة البطولة وهم على علم بأن بعض اللاعبين الكبار قد لا يشاركون".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا