يضم 30 سريرًا.. مواطن يحول منزله إلى مقر عزل (فيديو)

أرشيفية
أرشيفية
قال أحمد الشاذلي، مواطن تبرع بتحويل منزله إلى مقر عزل بطاقة 30 سرير، إن الفكرة جاءت له بعدما لاحظ العبء الكبير الذي وقع على عاتق الدولة المصرية، بسبب ارتفاع أعداد مصابي فيروس كورونا المستجد نتيجة عدم وجود ثقافة صحية لدى لبعض المواطنين، معقبا: "أنا من قرية بمركز طوخ وعندما وجدت الأعداد في زيادة كبيرة بسبب أن الثقافة الصحية تكاد تكون معدومة قررت تخصيص هذا المنزل للعزل".

وطالب "الشاذلي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى المصرية، بضرورة تطبيق الحظر على القرى، موضحًا أن الشعب المصري طيب ويريد دائمًا إلى النصيحة والقرى كانت قنابل موقوتة بسبب عدم تطبيق الحظر فيها وهى سبب الارتفاع في أعداد المصابين، متابعًا: "الحظر لا يطبق في القرى حتى ولو بنسبة 1%.. وأنا عايش في قرية لا تطبق الحظر".

ولفت "الشاذلي"، إلى أنه عندما وجد أن عدد مصابي كورونا في قريته ارتفع قرر أن يحول منزله إلى مركز للعزل بطاقة 30 سريرا، مستطرًا: "أهلي ليهم حق علينا وأنا عاوز أساعدهم".


وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الثلاثاء، خروج 380 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 6827 حالة حتى أمس.
وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 7642 حالة، من ضمنهم الـ 6827 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1152 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 47 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الثلاثاء، هو 27536 حالة من ضمنهم 6827 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1052 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا