وزير الرياضة يبحث مع اللجنة الطبية ضوابط وإجراءات عودة النشاط

اللقاء
اللقاء
قال الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة: إن الوزارة تقوم بالتنسيق مع مختلف الجهات والأجهزة المعنية بالدولة؛ لاتخاذ التدابير والإجراءات الوقائية لمجابهة انتشار فيروس كورونا، في ضوء تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بتضافر جهود مؤسسات الدولة لمواجهة هذه الجائحة.

وشدد "صبحي" على وضع سلامة وصحة اللاعبين والمدربين وجميع العاملين في المجال الرياضي صدارة الأولويات، مشيرًا إلى متابعة الوزارة لكل الهيئات الشبابية والرياضية والعمل على دعمها في إطار مواجهة التداعيات العديدة لأزمة فيروس كورونا المستجد.

وجاء ذلك خلال اجتماع الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، اليوم السبت، مع اللجنة الطبية بالوزارة؛ لمناقشة مجموعة من الملفات في مقدمتها متابعة الخطة المتضمنة للإجراءات والضوابط الاحترازية والوقائية المتخذة في ضوء قرارات مجلس الوزراء لعودة النشاط منتصف يونيو المقبل.

وتناول الاجتماع الحديث حول الإجراءات الوقائية والمعايير والاشتراطات الخاصة بمواجهة فيروس كورونا في ضوء قرارات مجلس الوزراء بشأن دراسة عودة النشاط في عدد من الألعاب الرياضية المختلفة.

كما تضمن الاجتماع مراجعة الخطط المتبعة في العديد من دول العالم والخاصة بضوابط عودة النشاط والمتضمنة كافة التدابير واشتراطات السلامة والوقاية لجميع المشاركين والمعنيين والعاملين في المجال الرياضي وفق توصيات منظمة الصحة العالمية.

وكان أجرى الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب الرياضة، اليوم السبت، جولة تفقدية للأعمال الإنشائية الجارية بمشروع الصالة المغطاة بالسادس من أكتوبر؛ حيث شملت جميع الإنشاءات، مشيدا بمعدل الإنجاز الذي تحقق حتى الآن، مؤكدا أن مصر على أهبة الاستعداد لاستضافة إحدى مجموعات كأس العالم لكرة اليد. 

وتابع الوزير، ما تم إنجازه من أعمال على أرض الواقع، حيث من المقرر أن تستضيف الصالة الصالة إحدى مجموعات كأس العالم لكرة اليد الذي تستضيفه مصر، وتجول داخل مشروع إنشاء الصالة وتفقد جميع الإنشاءات التي تضمها منها الصالة الرياضية المكونة من مقصورة رئيسية لكبار الزوار ومدرجات تسع لعدد 4500 مقعد، وغرف اللاعبين، وصالة تدريب، ونادي صحي للمنتخبات، والمبنى المخصص كمقر رئيس للاتحاد المصري لكرة اليد ومقر أكاديمية الاتحاد الإفريقي لكرة اليد.

وأشاد الدكتور أشرف صبحي، بمعدل الإنجاز الذى تحقق حتى الآن في مشروع إنشاء الصالة والذي شارف على الانتهاء، مشيرًا إلى أن الصالة المغطاة بالسادس من أكتوبر تعد مفخرة وإضافة وصرح جديد للرياضة المصرية، وتم إنشاؤها على طراز رفيع راعي توافر المعايير الدولية في كافة مكوناتها الإنشائية.

وأوضح وزير الشباب والرياضة أنه جاري الانتهاء من إنشاء وتطوير ورفع كفاءة الصالات المغطاة المقرر لها استضافة منافسات مونديال العالم لكرة اليد، ويتم موافاة الاتحاد الدولي لكرة اليد بكل المستجدات فيما بتعلق بهذا الأمر بالتنسيق مع الاتحاد المصري لكرة اليد؛ للتأكيد على أن مصر على أهبة الاستعداد لاستضافة المونديال العالمي مع توفير كافة الاستعدادات اللوجستية والإدارية والفنية والتنظيمية للمونديال.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا