كل ما تريد معرفته عن لقاح "كورونافاك" الصيني ضد كورونا

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
لا تزال مرحلة إيجاد لقاح ضد فيروس كورونا المستجد، قيد الانتظار، حيث شرعت شركة "سينوفاك" الصينية، في مرحلة إنتاج لقاح "كورونافاك" إذ تجرى المرحلة الثانية من التجارب السريرية بمشاركة أكثر من 1000 متطوع.

وترصد "الفجر"، كل ما تريد معرفته عن لقاح "كورونافاك" ضد كورونا الذي تنتجه شركة تكنولوجية حيوية في الصين.

١. أعلنت "سينوفاك" عن تحركها لإنتاج لقاح "كورونافاك" لعلاج فيروس كورونا.

٢. شرعت "سينوفاك" في بناء مصنع يهدف لإنتاج 100 مليون جرعة.

٣. تُجرى المرحلة الثانية من التجارب السريرية بمشاركة أكثر من 1000 متطوع.

٤. تجري الشركة محادثات تمهيدية لإجراء تجارب المرحلة الثالثة على اللقاح في بريطانيا.

٥. يقع مقر شركة سينوفاك الرئيسي في شمال غرب بكين.

٦. أظهرت النتائج الأولية، أن "كورونافاك" يحمي القرود من الإصابة بـفيروس كورونا.

٧. يعتبر اختبار لقاح كورونا في الصين، أمرا صعبا، نتيجة انخفاض عدد حالات الإصابة هناك.

٨. تتشاور الشركة مع العديد من الدول الأوروبية، بينها بريطانيا، لإجراء المرحلة الثالثة من التجارب السريرية. 

٩. تمضي "سينوفاك" قدما في الإنتاج، وأصبحت العبوات البرتقالية والبيضاء، جاهزة بالفعل.

١٠. اللقاح يستهدف أولا العاملين في القطاع الصحي، أو كبار السن الذين قد يكونون معرضين للوفاة من الوباء.

١١. تستغرق تجارب المرحلة الثانية للقاح، عدة أشهر قبل أن تبدأ المرحلة الثالثة، ثم موافقة الجهات التنظيمية.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس المنصرم، مرض فيروس كورونا بـ"وباء عالمي"، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

وكانت السلطات الصينية، أبلغت في يوم 31 ديسمبر الماضي، منظمة الصحة العالمية بتفشي الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس "كورونا" في مدينة ووهان.

ومنذ ذلك الحين انتقل الفيروس إلى العديد من الدول؛ وسجلت آلاف حالات الوفاة بسبب الفيروس في إيطاليا وإيران وكوريا الجنوبية وفرنسا والولايات المتحدة والعراق، وغيرها من دول العالم.

اقرأ أيضا.. تطورات أزمة كورونا في مصر

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الجمعة، عن خروج 152 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5511 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 6237 حالة، من ضمنهم الـ 5511 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1289 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 34 حالة جديدة.

وقال متحدث الصحة، إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الجمعة، هو 22082 حالة من ضمنهم 5511 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و879 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا