أدوية تقلل المناعة وتزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا

أرشيفية
أرشيفية
حذرت منظمة الصحة العالمية من خطورة بعض الأدوية عند الإصابة بفيروس كورونا، حيث أن تناولها يؤدي إلى تقليل نشاط المناعة، ما يؤدي إلى تفاقم عدوي الفيروس.

وترصد "الفجر" في السطور التالية أبرز الأدوية التي تشكل خطورة عند الإصابة بفيروس الكورونا:

أدوية مضادة الالتهاب:
أكد وزير الصحة الفرنسي، أوليفييه فيران، أن تناول الأدوية المضادة للالتهاب مثل إيبوبروفين وكورتيزون، تؤدي إلى تقليل المناعة ما يفاقم انتشار العدوى. 

كتافلام:
يعتبر دواء "كتافلام" المستخدم لخفض درجة حرارة الجسم ومسكن للآلام من الأدوية التي تشكل خطر كبير، لأنها تقلل من قدرة الجسم على الاستشفاء من التهاب الحلق والجهاز التنفسي، وبالتالي تضعف المناعة وقدرة الجسم على مواجهة الفيروس وانتشاره.

الأسبرين:
شددت منظمة الصحة العالمية على عدم تناول الأسبرين، نظرا لما يسببه من تفاعل مع الفيروس، وضعف جهاز المناعة للجسم.

كومتركس:
يستخدم دواء كومتركس لعلاج نزلات البرد الحادة ويخفف من الرشح واحتقان الأنف، ولكن يحذر من استخدامه عند الإصابة بفيروس الكورونا، حيث يزيد من المشاكل التنفسية وخاصة لمرضى القلب، كما أنه يقلل من مناعة الجسم على مواجهة الفيروس.

ديكلاك:
يعالج الآم الروماتويد وخافض للحرارة، بسبب وجود مادة البروستا جلاندين، إلا أن دواء ديكلاك يقلل من نشاط مناعة الجسم، ويزيد من مشاكل جهاز التنفس، لذلك يزيد من خطورة الإصابة بفيروس الكورونا.

باي كوفان:
يعد من مسكنات الألم على المدى القصير خاصة لألم الأسنان، التهاب العضلات، التهاب الأربطة، كما يستخدم بعد الإصابات والجراحات، وأيضًا خافض للحرارة، وتكمن آثاره الجانبية في الفشل الكلوي الحاد، كما يؤدي إلى حدوث قرح المعدة، ولا ينصح بتناوله عند الإصابة بفيروس الكورونا حتى لا يتفاعل مع الفيروس.

هيدروكسي كلوروكين:
تنصح هيئة الدواء المصرية، بعدم استخدام الأدوية التي تحتوي على مركب الهيدروكسي كلوروكين، حيث أن المركب له العديد من الآثار العكسية على صحة المرضى، ومنها الإضرار بصحة القلب وتلف في الشبكية، كما انه يتفاعل مع الأدوية الأخرى.

الأدوية المثبطة للمناعة:
تصرف أدوية المثبطة للمناعة في حالة رفض الجسم للأعضاء أو الأنسجة الجديدة المزروعة، فيقوم بإرسال إشارات للجهاز المناعي ليهاجمها، ما يؤدي إلى تقليل نشاط المناعة، ويصبح الجسم أكثر عرضه لفيروس كورونا.
ومن الأدوية المثبطة للمناعة: "آزوثيوبرين، ميركابتوبورين، ميثوتريكسات، سيكلوسبورين، إنفليكسيماب، أداليموماب، غوليماباب، أوستكينوماب، بريدنيزولون، بوديسونايد، فيدوليزوماب، وتوفاسيتينيب".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا