فلسطين: عودة جميع الوزارات والهيئات الرسمية للعمل اعتبارا من الأربعاء المقبل

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلن رئيس الوزراء الفلسطينى محمد اشتية، اليوم الاثنين، عودة العمل فى المحاكم وجميع الوزارات والهيئات الرسمية بشكل طبيعى مع مراعاة شروط السلامة من بعد غد الأربعاء.

وأضاف اشتية فى مؤتمر صحفى عقده فى مقر رئاسة الوزراء فى رام الله، إنه يسمح بعمل المحال والمنشآت التجارية والصناعية بدءا من صباح غد "الثلاثاء"، بشكل طبيعى مع الحفاظ على إجراءات السلامة. 

كما تفتح المساجد والكنائس بدءا من صلاة الفجر "الثلاثاء"، على أن يأتى كل مصلى بأدوات التعقيم وسجادة صلاة والحفاظ على المسافة بين المصلين وأن لا يتم الوضوء فى مرافق المساجد، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).
 
وأكد رئيس الوزراء، رفع كامل الحواجز بين المحافظات وسير العمل تركيزا على النظام العام ومنع أى فوضى أو خرق للنظام العام، لافتا إلى أن "سيادة فلسطين سيادة دولة على أرضها وسيادة القانون، ونحن نقوم بذلك من أجل سلامة مجتمعنا وأولادنا وفرض سلطة الدولة على الأرض".
 
وفيما يتعلق بالشأن السياسي، قال اشتية: نخوض اليوم معركة هامة وهى معركة وجود ومشروع وطني، ومعركة منع ضم واقتطاع جزء من أراضينا، هذه المواجهة متعلقة بقرار إسرائيل ضم جزء كبير من أرضنا وفرض سيادتها على المستعمرات.

هذا وأعلنت جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية، اليوم الاثنين، أن عدد الوفيات بفيروس كورونا في العالم بلغ 345.064، بينما ارتفعت حصيلة الإصابات إلى 5 ملايين و408301.

وحسب عداد الجامعة، التي تعتبر مرجعا في تتبع انتشار جائحة كورونا، فإن معدل الإصابات اليومية حافظ على استقراره مع انخفاض طفيف، بعد تسجيل 97,3 ألف حالة اليوم مقابل 99,5 ألف في اليوم السابق، وحسب إحصائية الجامعة، فإن إجمالي المتعافين من المرض بلغ مليونين و168605.

وتم تسجيل أكبر عدد من الإصابات في الولايات المتحدة (مليون و643,5 ألف) ثم البرازيل (363,2 ألف) وروسيا (344,4 ألف).

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.