وزير التعليم العالي: الامتحانات ربما تعقد في أغسطس أو أكتوبر

خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي
خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي
قال الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إن موعد الامتحانات سيكون بنهاية مايو، ولكن إذا تغيرت المعطيات قد تتغير القرارات، مضيفًا: "ممكن الامتحانات تكون في يونيو أو يوليو أو أغسطس أو أكتوبر.. كل دا وارد".

وأضاف "عبدالغفار"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "كل يوم" الذى يقدمه خالد أبوبكر، على شاشة "ON E"، أن "إلغاء جزء من المواد وتحميلها على السنة المقبلة سيؤثر على الطلاب، ولا نريد اللجوء لذلك، لأنه سيؤثر على قدرته بعد التخرج.. ونتمنى أن لا نضيع السنة على الطلاب.. ولدينا استعداد لنعوض ذلك من خلال إجازة الصيف، حتى لو لجأنا لتأجيل العام الدراسى إذا لزم الأمر".

وتحدث عن اجتماعه الذي عقده اليوم عبر تنقية "الفيديو كونفرانس" مع وزراء دول أخرى برعاية اليونسكو لبحث مشكلة ملايين الطلبة حول العالم بعد أزمة كورونا، موضحًا أن الجميع يعاني من نفس الأزمة بسبب فيروس كورونا المستجد، والأمم كلها تتشارك في المحنة.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، الاثنين، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) إلى 196 حالة.

وكشف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 18 حالة بينهم أجنبيان و16 مصريًا من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 150 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 196 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 47 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة حالة واحدة لمصرية تبلغ من العمر 44 عامًا من محافظة القاهرة، موضحًا أنها توفت فور وصولها المستشفى.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الإثنين، هو 656 حالة من ضمنهم 150 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و41 حالة وفاة.

وأكد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور ظهور أي إصابات سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا