السيسي يوجه التحية للقطاع الطبي: تخوضون حربا.. والموضوع لسة منتهاش

بوابة الفجر
وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، التحية والاعتزاز والتقدير للقطاع الطبي في مصر أطباء وأطقم التمريض، الذين يتعرضون للأذى نتيجة أزمة فيروس كورونا.

وأضاف الرئيس السيسي، خلال كلمته على هامش لقاءه مع مجموعة من سيدات مصر، والمذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الأحد، مخاطبًا القطاع الطبي في مصر: "أنتم تخوضون معركة مثل الحرب الحقيقية، وهذا أمر مقدر ومن الممكن أن يكون فيها تضحيات".

وتوجه بالشكر للحكومة على جهودها في إدارة أزمة السيول الغير مسبوقة في مصر، وعلى جهودها لإدارة أزمة فيروس كورونا، وللإعلام الذي قام بدور كبير في تقديم الصورة الحقيقية ودحر الشائعات، وللقوات المسلحة والأجهزة الأمنية على الجهد الذين يقومون به، معقبًا: "الموضوع لسه منتهاش، وكافة الأجهزة مستمرة في عمليات التطهير والمعالجة للتغلب على هذا الفيروس".

وأعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، أمس السبت، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 73 حالة.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج حالتين لمصريين من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهما الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهما وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 41 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 73 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 9 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة حالتين الأولى لسيدة مصرية تبلغ من العمر 68 عامًا من محافظة الجيزة، والآخرى لمواطن مصري يبلغ من العمر 75 عامًا من محافظة الجيزة أيضًا.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم السبت هو 294 حالة من ضمنهم 41 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و10 حالات وفاة.

وأكد مجاهد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

كما تواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع منافذ البلاد (الجوية، البرية، البحرية)، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا