الطبيبة المرافقة لأول ضحية بكورونا تكشف تفاصيل تعاملها مع الحالة

الدكتورة آية الحديدي
الدكتورة آية الحديدي
قالت الدكتورة آية الحديدي، رئيس قسم العناية المركزة في مستشفى الصدر بالمنصورة، والمرافقة لأول حالة وفاة بكورونا في مصر، إن جميع الأطباء يضحون بأرواحهم طوال الوقت ومتعرضون للعدوى في أي وقت.

وعن مرافقتها لأول حالة وفاة بفيروس كورونا، قالت "الحديدي"، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامي رامي رضوان، ببرنامج "مساء "dmc، ببرنامج "دي إم سي" مساء اليوم الأربعاء، : "أي حد مكاني كان هيرافق الحالة، كلنا مع بعض وفي مركب واحدة".

وتابعت: "الناس نفسيًا بقت متدمرة بسبب فيروس كورونا، وبنحاول نهون على المريض عند إخباره بالإصابة بكورونا"، معلقة: "التمريض عنصر أساسي مع الأطباء، وهم المكملين للأطباء".

وأعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الأربعاء، ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 40 حالة.

وكشفت الصحة، عن خروج حالتين لمصريين من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل وذلك بعد تلقيهما الرعاية الطبية وتمام شفائهما وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 28 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 40 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضحت أنه تم تسجيل 14 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، تشمل حالتين لأجانب و١٢ من المصريين، وجميعهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وقالت الصحة، إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكرت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الأربعاء، 210 حالات من ضمنهم 28 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و6 حالات وفاة.

وأكدت الصحة، مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع منافذ البلاد (الجوية، البرية، البحرية)، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا