Advertisements
Advertisements
Advertisements

دبلوماسي سابق يكشف سبب تهميش الدور التركي والقطري بمؤتمر برلين

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

قال السفير حمدي صالح، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن البعض ركز على مخرجات مؤتمر برلين  بشأن الأزمة الليبية ولكن هذا ليس جوهر الموضوع، لافتا إلى أن جوهر الموضوع أن الموقف الأوروبي كان مشلول وليس له دور في المنطقة العربية.


وأضاف صالح، خلال استضافته ببرنامج "من مصر"، المذاع على فضائية "سي بي سي"، مع الإعلامية ريهام إبراهيم، أنه لأول مرة يحدث تغير جذري في الموقف الأوروبي بمبادرة من ألمانيا بأخذ دور إيجابي لضمان المصالح المشتركة للدول الأوروبية.

 

وأوضح أن حضور وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، للمؤتمر أعاد دور الولايات المتحدة بالإضافة للدول الأوروبية مما ساهم في تهميش الدورالتركي والقطري في الأزمة الليبية.


وأشار إلى أن مصر قدمت مبادرات رائعة لاحتواء الأزمة الليبية وهو ما استمع إليه قادة الدول الكبرى، وعلى رأسهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

Advertisements