Advertisements
Advertisements
Advertisements

خاص| عرض إماراتي يُنقذ الأهلي من أزمة الأجانب

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
مازال ملف رحيل اللاعب الأجنبي عن الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، يؤرق مسؤولو القلعة الحمراء، والشغل الشاغل لإدارة التسويق في الوقت الحالي وقبل إغلاق باب الانتقالات الشتوية الجارية.

ويفاضل مجلس إدارة النادي الأهلي بالتعاون مع لجنة التخطيط والإدارة، بين المغربي وليد أزارو والأنجولي جيرالدوا دا كوستا، لرحيل أحدهما خلال الساعات القليلة المقبلة.

وعلم "الفجر الرياضي" من مصدر خاص داخل النادي، أنه من الوارد أن يستمر المغربي أزارو بالفريق، مع رحيل جيرالدوا دا كوستا على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم الجاري.

وأضاف المصدر: "الأهلي توصل مع أحد الأندية الإماراتية، لإرسال فاكس رسمي للنادي من أجل استعارة الأنجولي جيرالدوا، لمدة 6 أشهر".

وتابع: "مجلس الإدارة يريد إنهاء الأزمة بحل مؤقت حتى نهاية الموسم الحالي، على أن يدرس خلال تلك الفترة تسويق لاعبيه بالشكل المطلوب لعدم تكرار ما حدث الانتقالات الجارية".

واختتم: "أزارو يرفض الرحيل على سبيل الإعارة وتمسك بالبقاء والحصول على فرصته حتى نهاية الموسم، لذلك سيتم الاستقرار والموافقة برحيل دا كوستا معارًا، فور وصول العرض الإماراتي".

ويرغب النادي الأهلي، في رحيل أحد الأجانب في صفوفه عقب إعلان التعاقد مع السنغالي أليو بادجي قادمًا من صفوف رابيد فينا النمساوي، لمدة أربع مواسم ونصف، خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية".
Advertisements