Advertisements
Advertisements
Advertisements

انسحب من مسرحية "مدرسة المشاغبين".. مالا تعرفه عن عبدالمنعم مدبولي

Advertisements
عبدالمنعم مدبولي
عبدالمنعم مدبولي
Advertisements
فنان له كاريزما جعلت الصغار والكبار يحبوه، عندما يقدم الدور الكوميدي يضحك الجميع وعندما يقدم التراجيدي يبكي الجميع، له قدرة عالية في تقديم الأدوار الجد والأدوار الخفيفة، أنه الفنان الكبير عبد المنعم مدبولي، الذي يعد أول فنان عربي كتبت عنه دائرة المعارف النمساوية، صاحب مدرسة الضحك الراقي.

حياته وحبه للأطفال

وُلد عبدالمنعم مدبولى في 28 ديسمبر 1921 رحل والده عندما كان يبلغ من العمر 6 أشهر فقط، وهو ما أثر فيه طيلة حياته، فكان حنونا، ويعطف على الأيتام بشكل كبير، وفقدم لهم أغاني متميزة نسترجعها في العديد من المناسبات مثل اغنية "يارب ياربنا" من فيلم "الحفيد" التي لاتزال أساس في أي سبوع، وأغانيه "توت توت"، "وكان في واد أسمو الشاطر عمرو"، و"جدو عبده زارع أرضه"، و"الشمس البرتقالي" وغيرها، ومثل في برامج الأطفال بالإذاعة ضمن حلقات برنامج" بابا شارو".

دراسته وحبه للتمثيل والفن

ظهرت موهبته التمثيلية منذ المرحلة الابتدائية، لكنه تخرج من كلية الفنون التطبيقية وعمل بها مدرسا في قسم النحت، كما التحق مدبولى بالمعهد العالي لفن التمثيل العربي وعقب تخرجه انضم إلى فرقة جورج أبيض ثم فرقة فاطمة رشدي، ورغم احترافه التمثيل لم ينسَ حبه للرسم فكان يرسم دائما حتى قبل وفاته بوقت ليس بكبير، وأقام "مدبولي" معرضا للوحاته، حضره وزير الثقافة آنذاك فاروق حسني وعدد كبير من الفنانين.

مسيرته في المسرح و"فرقة المدبوليزم"

كانت بدايته في المسرح من خلال مشاركته في فرقة المسرح المصري الحديث التي شكلها زكي طليمات، ثم قام بتأسيس فرقة تحمل اسم المسرح الحر عام 1952، وانضم مدبولى بعد ذلك إلى فرقة التليفزيون المسرحية والتي كان يترأسها السيد بدير، بعدها تولى فرقة المسرح الكوميدي، وشارك مدبولى في تكوين فرقة الفنانين المتحدين،ليكون في عام 75 فرقته الخاصة "المدبوليزم" قدم من خلالها عدد من العروض، وكان الفنان فؤاد المهندس من أقرب الفنانين لقلبه حيث كون مه "المدبوليزم"، واستمرت علاقة الصداقة بينهما حتى رحيله.

ولم يكتفي عبد المنعم مدبولي في المسرح بالتمثيل بل اخرج عروض وشارك في كتابة عروض مسرحية و من أعمالها المسرحية البيجاما الحمراء"، "الزوج العاشر"، "العيال الطيبين" "راجل مفيش منه"، "يامالك قلبي"، "مولود في الوقت الضائع"، "مع خالص تحياتى"، "حمار ماشالش حاجة"،"المغناطيس"، "الناس اللي تحت"، "بين القصرين"، "زقاق المدق"، "ريا وسكينة"، وقام المهرجان القومي للمسرح المصري في 2006 بتكريم اسم الفنان.

سبب انسحابه من مسرحية "مدرسة المشاغبين "

لا يعرف الكثيرين أن دور الناظر في مسرحية مدرسة المشاغبين كان يقوم به الفنان عبد المنعم مدبولي وذلك قدم تسجيلها حيث تم تسجيلها بعد انسحابه منها، وعند مشكلة مدرسة المشاغبين وسبب انسحاب "مدبولي" منها.

وقالت أمل ابنة "مدبولي" أن سبب ذلك أن أبطال المسرحية كانوا يرتجلون كثيرا ويخرجوا عن النص مما كان يزيد من مدة عرض المسرحية كثيرا، ولفت نظرهم إلى ذلك الفنان عبد المنعم مدبولي لأنه كان يحب الالتزام، لكنهم لم يعيروا لذلك انتباه وفي أحد أيام العرض بعد المسرحية نشبت مشاجرة بين زوجين وصلت لحد الطلاق بسبب انتهاء المسرحية في وقت متأخر جدا بعد انتهاء وقت عمل المواصلات، مما جعل "مدبولي" يعتذر عن الاستمرار في العرض".

واستنكرت ابنة الفنان الراحل ما أثير حول ذلك أن انسحاب والدها كان بسبب غيرته من أبطال العمل الشباب، أن بسبب مطالبته برفع أجره.

حيث كان من المعروف عن مدبولي تشجيعه للفنانين الجدد وتخرج على يده نجوم كوميديا كثير مثل عادل إمام، سعيد صالح، يونس شلبي، محمد صبحي وغيرهم كثيرون، وعندما أحس بموهبة أحمد زكي أعطى له دور مهم في مسرحية "هالو شلبي".

تكريم السادات له عن "أبنائي الأعزاء شكرا"

قدم عبد المنعم مدبولي للتليفزيون عدد من المسلسلات التي لاتنسى أشهرها مسلسل (أبنائي الأعزاء شكرا) الذي غنى فيه أغنية "الشاطر عمرو" وقدم فيه شخصية بابا عبده، وكرمه الرئيس المصري السابق محمد أنور السادات بشهادة تقدير خاصة في أكاديمية الفنون عن دوره في هذا المسلسل.

ويقول أبنائه أمل وأحمد أن شخصية والدهما قد تكون تشبه شخصية بابا عبده فقط في الحنان إلا أنه يختلف عنه تمام من حيث الحزم والصرامة في أسلوب التربية، وكان عصبيا بشكل كبير وقت غضبه.

كذلك من مسلسلاته الشهيرة مسلسل (لا يا ابنتى العزيزة) الذي غنى فيه أغنية "توووت توووت" مع الفنانة هدى سلطان، ومسلسلات "اولادي"، "الكلام المباح"، "لقاء السحاب"، "شمس يوم جديد"، "الشارع الجديد"، "يوميات ونيس"، "سر اللعبة"، "الزواج على طريقتي"، "ماما نور"، "الدنيا وردة بيضاء"، "حكايات مجنونة"، "العائلة".

أعماله للسينما

أما بالنسبة للسينما فقد بدأها في وقت متأخر حيث شهد اقتحم عبد المنعم مدبولي عالم السينما في عام 1958 أول فيلم لمدبولي وهو "أيامي السعيدة"، وحصل "مدبولي" على جائزة أحسن ممثل في السينما عن أفلامه فيلم "الحفيد" و فيلم "أهلا يا كابتن" وكذلك فيلم "مولد يا دنيا".
وبلغ عدد أعماله للسينما 150 فيلم نتذكر منها"الحفيد"، "مولد يا دنيا "،"إحنا بتوع الأتوبيس"،"ربع دستة أشرار"، "عالم مضحك جداً"، "غرام في أغسطس"، "مطاردة غرامية"، "المليونير المزيف"، "أشجع رجل في العالم"،"كرستال"، وظهر ضيف شرف في فيلم"عايز حقي" مع الفنان هاني رمزي وكان دور مؤثر في الأحداث، وأخر أدواره في السينما كان وجوده ضيف شرف في فيلم "أريد خلعا" مع الفنان أشرف عبد الباقي.

وفاته 

توفي الفنان عبد المنعم مدبولي عن عمر ناهز الـ84، وكانت وفاته في صباح يوم الأحد 9 يوليو عام 2006 بمستشفى المقاولون العرب، بعد غيبوبة طويلة على إثر إلتهاب رئوي حاد وقصور شديد بعضلة القلب.

Advertisements