Advertisements
Advertisements
Advertisements

قيادي بالإنتقالي لــ"الفجر": الطائرات التي استهدفت السعودية إيرانية الصنع.. وهذه رسالتي للحكومة اليمنية(حوار)

Advertisements
عبود ناجي حسين الحالمي
عبود ناجي حسين الحالمي
Advertisements
كشف نائب رئيس دائرة الدراسات والبحوث في الأمانة العامة للمجلس الإنتقالي الجنوبي باليمن عبود ناجي حسين الحالمي عن الأوضاع بعد عودة الحكومة الشرعية اليمنية للعاصمة المؤقته عدن، وخطوات المجلس الإنتقالي الجنوبي في حالة عدم رضوخ الشرعية لتنفيذ بنود للاتفاق الرياض.


وتحدث في حواره لــ "الفجر"، عن مستقبل قضية الجنوب، وكيف سعى حزب الإصلاح اليمني لتدمير ماحققه التحالف العربي والنخب والأحزمة الأمنية.


وإليكم نص الحوار:-

◄ من "عبود ناجي"..  وما هي أصعب المواقف في حياتك السياسية؟

☼عبود ناجي حسين الحالمي من مواليد ١٩٦٧ التحقت بالعمل في الجهاز الأمني الجنوبي في العام ١٩٨٦ بعد إكمال دراستي الثانوية  في العام ٨٩ سافرت إلى المانيا لدراسة العلوم السياسية والاجتماعية وعدت عام ١٩٩١بشهادة دبلوم بعهدها ، أكملت دراستي في عدن معهد باذيب العالي للعلوم الاجتماعية  تم احالتنا للتقاعد القسري المبكر بعد حرب صيف ٩٤، واحتلال الجنوب  كان لي نشاط في ايطار الحراك الجنوبي السلمي وحاليا نائب رئيس دائرة الدراسات والبحوث في الامانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي.


أصعب المواقف في حياتي السياسية كان سقوط الجنوب أرض ودولة وهوية على يد قوى الغزو الشمالي في العام ٩٤.

◄ ماذا عن الأوضاع بعد عودة الحكومة الشرعية اليمنية للعاصمة المؤقته عدن؟

☼الوضع في عدن لم يتغير كثير بل زاد صعوبة وتعقيد فمنذ عودة الحكومة اليمنية حسب اتفاق الرياض لم تنجز أي شيء يذكر من الالتزامات التي عليها فالرواتب لم تصرف للكثير حتى اللحظة والخدمات وضعها سيئ ولانفلات الأمني والفوصى والبسط على الأراضي والمتنفسات العامة وهذا أمر متوقع بالنسبة لنا منذو أن شكلت تلك الحكومة ماهي الا حكومة فساد وهدر للمال العام وحكومة فشل.


◄ ما هو المطلوب فعلياً من الحكومة الشرعية اليمنية حسب الإتفاق؟

☼المطلوب تنفيذ الإتفاق نصاً وروحاً وعلى وجة الخصوص سرعة إعلان الحكومة الجديدة  وتعيين محافظ لعدن والعمل على توفير الخدمات الملحة للناس وكذا العمل على تحريك ملفات مهمة لعل أبرزها الملف العسكري والأمني وخفظ التوتر والتحشيد.


◄ ماذا عن خطوات الإنتقالي في حالة عدم رضوخ الشرعية لتنفيذ بنود للاتفاق الرياض؟

☼الانتقالي ملتزم التزاماً كاملاً بتنفيد بنود اتفاق الرياض  أما مسألة مماطلة الحكومة الشرعية فإن وفد الانتقالي يزود الطرف الراعي للاتفاق الأشقاء السعوديين بكل تلك الآلاعيب من جانب طرف الشرعية وهم المسؤولين عن محاسبة من يتلكى أو يتماطل بالتنفيذ وبالتالي فإن الانتقالي لايمكن إلا أن يكون مع شعبة وخياراتة وثقتنا بالاشقا لاحدود لها

◄ كيف سعى حزب الاصلاح لتدمير ماحققه التحالف والنخب والأحزمة الأمنية؟

حزب الإصلاح يمارس أساليب انتهازية منذ أعلن عن تأسيسه في العام٩٠ فهذا الحزب لاتوجد لدية أي اخلاقيات بالعمل السياسي حزب تربى على أساليب المكر والخداع والتضليل وهوى اليوم يتآمر على التحالف بشكل علني وبدون خجل فعلاقتة بالحوثي لم تعد مخفية بل يجاهر بها ويستخدمها للابتزاز حتى على السعودية وهوى يدرك الإصلاح أن سقوط الحوثي في صنعاء تعني بالضرورة سقوط موضوعي لهم فهوى مرتبط باجندة تتعلق بالصراع الدولي في المنطقة والجميع يعرف ارتباط الاصلاح بالمشروع القطري التركي الايراني وهذا الحلف معروف بعداىيتة لدول التحالف  وهذا الحزب لة ارتباطات بكل التيارات الدينية المتطرفة وبالتالي فهم يعتبرون قوات الاحزمة والنخب هي العدو الرئيس لهم التي تقف عائق أمام مشروعهم التخريبي للأوطان.


◄ كيف دمر حزب الإصلاح الجنوب؟

جماعة الإخوان المسلمين والذي يعد الإصلاح النسخة اليمنية منها لايسع هنا الحيز لشرح ما عملوة بالجنوب ولكن لعل أبشع الجرائم التي  ارتكوبها هي فتاويهم التكفيرية التي احلت الدم والعرض والأرض والتي بدأوا بنشرها منذو اليوم الأول للوحدة وماحرب احتلال الجنوب في صيف عام ٩٤ إلا نتاج لعدد من النوايا الخبيثة التي كانت مبيتة بهدف القضاء على الجنوب أرض ودولة وهوية وانسان.


◄ ماذا تريد ايران من اليمن ولماذا اليمن خاصة؟

☼إيران تريد أن تستحوذ على أهم طرق الملاحة الدولية بعد أن اسقطت بعض البلدان العربية تحت قبضتها وكما أنها تريد أن تطعن الشقيقة السعودية في خاصرتها على اعتبار أنها العدو اللدود لها وذالك من خلال دعمها العسكري والمالي لمليشيا الحوثي حيث أثبتت السنوات الماضية من الحرب أن كل الأسلحة البلاستيكية والطائرات المسيرة التي استهدفت المملكة العربية السعودية كانت إيرانية الصنع والمنشأ ولعل أخطر تلك الهجمات على شركة أرامكو السعودية والتي من خلالها ـرادت ايران أن توصل رسالة مفادها أن الأمن القومي لدول الخليج أصبح مهدد بالخطر عبر ادواتها اليمنية ممثلة بانصار ألله الحوثيين.


◄ ماذا عن فتوي هيئة علماء اليمن بشأن الجنوبيين؟

☼الفتاوى ليست جديدة التي تستهدف الجنوب فكما أشرت من سابق فالجنوب عرضة لتلك الفتاوي منذو تسعينيات القرن الماضي فتوضيف الفتاوى واستخدام الدين بغرض تحقيق أهداف أخرى عانينا منها ومازلنا نعاني من آثارها فقد تم تكفيرنا واستباحة دمائنا في العام ٩٤واستمرار تلك الفتاوي نتاج طبيعي لتلك العقليات التكفيرية التي تريد أن تستمر في نهب ثروات الجنوب واخضاعة تحت غطاء ديني زائف لاعلاقة للدين الإسلامي الحنيف بهم لا من قريب ولا من بعيد

◄ ماذا عن مستقبل قضية الجنوب؟.. وقرائتك للمشهد؟

☼المستقبل للجنوب ولقضيتة العادلة ولشعبة التواق للحرية والعدالة والاستقلال ولشعبة الصابر الذي ناضل طويلا من أجل حقة في العيش بكرامة وحرية وقدم اغلى التضحيات في سبيل انتصار قضيتة واليوم وبفضل القيادة الحكيمة للمجلس الانتقالي الجنوبي بقايدة الرئيس اللواء عيدروس الزبيدي استطاعت أن تفرض نفسها وأصبح العالم مقتنع بها وبعدالتها بل ويدرك أنها هي المدخل لحل كل المشاكل في اليمن، وحول قرآتي للمشهد نشعر دائماً أن الأمل يلوح في الأفق ومسألة انتصار قضيتة الجنوب هي مسألة وقت فقط لاغير.

◄ ما هي رسالتك للحكومة الشرعية اليمنية؟

☼رسالتي للحكومة الشرعية أن الواقع أثبت فشل كل السياسات التي اتبعتها من سابق وأن زمن الفساد ونهب ثروات البلاد قد أنتهى وماعليها إلا الانصياع لتنفيذ بنود اتفاق الرياض نصا وروحا وأن المماطلة والتسويف لم تجدي نفعا.

◄ ما هو حل الأزمة اليمنية؟ 

☼حل الأزمة اليمنية بالعودة إلى عودة الدولتين الجمهوريه العربية اليمنية وجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية والعيش شعبين متجاورين تجمعنا علاقات جيرة ومنفعة مشتركة وأمن وسلام.
Advertisements