Advertisements
Advertisements
Advertisements

استشاري نفسي عن إدمان الألعاب الإليكترونية: الطفل بيبقى سمين

Advertisements
الدكتور ماجد رياض
الدكتور ماجد رياض
Advertisements
قال الدكتور ماجد رياض، استشاري الطب النفسي بجامعة عين شمس، إن الألعاب الإليكترونية تنقسم إلى أكثر من نوع فمنها ألعاب ذكاء، وأخرى للترفيه، ونوع ثالث تعليمية، موضحا أن الألعاب الإليكترونية لها وجهين إحدهما إيجابي والآخر سلبي.

وأشار "رياض"، خلال حواره ببرنامج "صباح الخير يا مصر" المذاع عبر قناة مصر الأولى، اليوم الأحد، إلى أن الإدمان يمثل الجانب السلبي للألعاب الإليكترونية، حيث يصاب الطفل الذي يصل إلى درجة ادمان الألعاب الإليكترونية إلى نوع من العزلة والانطوائية، فضلا على أنه يصبح عنيفًا.

وأضاف أن هناك أضرار صحية تلحق بالطفل عند ادمانه الألعاب الإليكترونية منها ألام في الظهر والمفاصل، معقبا: "الطفل بيبقا سمين لقلة الحركة".
Advertisements