Advertisements
Advertisements
Advertisements

القس مكاري يونان يعلق على حالات الانتحار بين الشباب

Advertisements
مكاري يونان
مكاري يونان
Advertisements
قال القس مكاري يونان، راعي الكنيسة المرقسية الكبرى بكلوت بك، إن المنتحر لن تصلي عليه الكنيسة، لأنه حَكم علي نفسه بالجحيم والنار الأبدية كقاتل نفس.

جاء ذلك ردًا علي سؤال أحد الحضور في الاجتماع العام الذي انعقد، الجمعة، بالكاتدرائية المرقسية الكبرى بكلوت بك– الأزبكية.

وأوضح " مكاري"، أنه مهما كثرة خطايا الإنسان لن تكثٌر علي محبة المسيح الذي يريد رجوع الإنسان عن خطاياه ويتوب، لأنه محب جدًا للبشرية.

وأشار كاهن الكنيسة المرقسية الكبرى، إلى أنه "لو معاكي ابنة أخطأت هل تطرديها بره البيت ولا تأخديها في حضنك.. ولو قالتلك سامحيني يا ماما.. هاتسميحها بدون تردد " ؟، مؤكدًا إن الإنسان هو إبنًا للمسيح، موضحا: " لأن المسيح هو صاحب قلب طيب جدًا، ومهما كانت خطاياينا هو منتظر كل إنسان خاطئ فاتح له أخضانه الأبدية وحنوه علينا ".
Advertisements