Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفاصيل تحطم طائرة حربية إيطالية في ليبيا

Advertisements
تحطم طائرة - أرشيفية
تحطم طائرة - أرشيفية
Advertisements

أعلنت وزارة الدفاع الإيطالية أنها فقدت الاتصال بطائرة مسيرة من طراز "بريداتور" فوق الأراضي الليبية كانت في مهمة بحرية.

 

ونفذت الطائرة الإيطالية مهمة لدعم عملية البحر الآمن، اتبعت خطة طيران أبلغت بها السلطات الليبية مسبقا، فيما التحقيق مستمر للكشف عن أسباب الحادث.

وفي بيان لوزارة الدفاع الإيطالية، أقرت بأن الطائرة المسيرة "تحطمت" قرب مدينة ترهونة بعد أن فقدت القاعدة الجوية التي انطلقت منها الاتصال بها.

 

وقال محمد الكاني القيادي في الجيش الليبي، إن "الطائرة التي تم إسقاطها من قبل الدفاعات الجوية التابعة للجيش الوطني الليبي اليوم الأربعاء شمال ترهونة، كانت تقوم بعمليات مراقبة وتجسس على مواقع وحدات الجيش الوطني الليبي في منطقة عسكرية محظورة"، حسبما ونقلت وكالة أنباء "نوفا" الإيطالية.

 

وأضاف الكاني: "الطائرة المسيرة أسقطت من قبل دفاعات الجيش في اللواء التاسع بعد أن حاولت الاقتراب من حدود مدينة ترهونة لتسقط في منطقة سوق الأحد"، مشيرا إلى أن الطائرة "كانت متجهة إلى منطقة العمليات العسكرية في مهمة معادية".

 

وقد أعلن الجيش الوطني الليبي، صباح أمس أن مضاداته أسقطت طائرة مسيرة "تركية" شمال مدينة ترهونة الواقعة جنوب شرقي العاصمة طرابلس، لكنه عاد وأكد بعد العثور على حطامها، أنها إيطالية.

 

Advertisements