Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعليق ناري من مبروك عطية على واقعة التنمر ضد الطالب السوداني

Advertisements
مبروك عطية
مبروك عطية
Advertisements
استنكر الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر، واقعة التنمر بطالب سوداني على يد 3 شباب في مصر، مشيرا إلى أن الله قال في كتابه "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِّن قَوْمٍ عَسَىٰ أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ".

وأشار "عطية"، خلال حواره مع الإعلامي شريف عامر برنامج "يحدث في مصر" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الثلاثاء، إلى أنه لا يجب أن نقلل من المرء بسبب قصره، أو طوله، وإنما المرء بأعماله، مضيفا: "الإنسان بقلبه ولسانه، لا بطوله ولا بقصره"، مستدلا بقول الله تعالي "وَيْلٌ لِكُلِّ هُمَزَةٍ لُمَزَةٍ ".

ووجه الدكتور مبروك عطية، رساله إلى من يتنمر بغيره أو يسخر منه، "في احتمال أن يكون الشخص اللي بتسخر منه أحسن منك ومن اللي جابوك"، فضلا على أن سخرية شخص من غيره قد تكون لخوفه منه.
Advertisements