عاجل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد قضاء فترة عقوبتها.. النجمة الأمريكية فيليسيتي هوفمان تزور وتوزع هدايا على السجينات. صور

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
يبدو أن النجمة الأمريكية فيليسيتي هوفمان في حالة معنوية جيدة لأنها تؤدي واجباتها في خدمة المجتمع كجزء من عقوبتها لدورها في فضيحة القبول في إحدى الكليات.

في يوم الأحد، شوهدت الممثلة البالغة من العمر 56 عامًا وهي تبتسم وهي تسلم الكعك إلى مبنى تقوم به ببعض من خدماتها المجتمعية.

أكملت هوفمان جزءًا من عقوبة السجن الشهر الماضي بعد قضاء 11 يومًا. وكان قد حُكم عليها بالسجن لمدة 14 يومًا، و250 ساعة من الخدمة المجتمعية، وسنة تحت المراقبة، وغرامة قدرها 30 ألف دولار بعد إقرارها بالذنب في مايو.

من بين البرامج الخيرية الأخرى، يعمل هوفمان في مشروع Teen Project، وهو مركز محلي لإعادة التأهيل للفتيات اللائي يعشن في الشوارع ويحاولن كسب عيشهن. الممثلة وابنتها جورجيا، البالغة من العمر 17 عامًا، تعملان بالفعل في التدريس والتطوع في المركز منذ ما يقرب من عامين.

كما تم رصد نجمة مسلسل "ربات البيوت" مع زوجها ويليام هـ. ميسي بعد إطلاق سراحها. حيث شوهد الزوجان في الأسبوع الماضي وهما يتجولان في لوس أنجلوس في سيارة بورش كلاسيكية، وقبل أيام، تم تصويرهما وهما يقومان برحلة إلى قاعة محكمة عليا في لوس أنجلوس.
Advertisements