Advertisements
Advertisements
Advertisements

شاهد.. كايلي جينر تنشر مقطع مثير من غرفة نومها (فيديو)

Advertisements
كايلي جينر
كايلي جينر
Advertisements
حاولت كايلي جينر، لفت انتباه دريك إليها بشكل رومانسي، وذلك عندما نشرت مقاطع فيديو وهي تستمع إلى الموسيقى في غرفة نومه بطريقة مثيرة للغاية.

لا غرابة فيما تستطيع أن تفعله جينر، 22 عامًا، فقدرتها على جذب انتباه الملايين وجعلهم يصوبون عيونهم إليها، أصبحت غير قابلة للنقاش، وهو ما فعلته بالضبط عندما شاركت مجموعة من تلك المقاطع على صفحتها الشخصية بموقع Instagram وهي في السرير يوم 7 نوفمبر.

بدت جينر مثيرة للإعجاب في إطلالتها وهي تحرك شفتيها مع أغنية سابرينا كلوديو، وربما كانت تصوّر هذا بينما كانت ابنتها ستورمي، البالغة من العمر 1، نائمة أثناء استماعها لأحد القصص "في انتظار طفلي حتى يستيقظ".

أصبحت الأمور أكثر سخونة عندما أظهرت كيلي جسدها المثير للإعجاب في مقطعها الأخير على Instagram. قامت المليارديرة الصغيرة وعضوة ال كارداشيانز، بتحريك الكاميرا لأسفل لتكشف عن قميص عن ارتدائها لانجري أسود ضيق.

يقال إن كيلي ودريك في قصة حب رومانسية بدأت منذ عيد ميلاده الضخم الثالث والثلاثين في 23 أكتوبر. وزعمت مصادر أن جينر بقيت بالقرب منه طوال المساء، لكن أحد المطلعين كشف لموقع HollywoodLIfe، أن كايلي ليست جاهزًة لتخطو تلك الخطوة الكبيرة التالية حتى الآن، قائلًا: "من المؤكد أن هناك بعض الغزل بين كايلي ودريك، لكن لا يوجد شكل رسمي أو التزام بينهما في هذه المرحلة."

شخص لم يكن مندهشًا جدًا من علاقة دريك وكايلي، هي ويندي ويليامز، 55 عامًا. قالت في برنامجها الحواري يوم 6 نوفمبر. هذا أمر لا مفر منه. "هل أهتم؟ لا، هل سيستمر هذا؟ لا أعرف، لكنني شعرت كما لو كان عليّ أن أنقل لكم هذا لأن هذا ما أقوم به ".

وفي السياق ذاته، نفت مصادر مقرّبة من المغنّي أيضا هذا الخبر وأكّدت أنّ ما يجمع كايلي ودريك ليس أكثر من صداقة. كما وقال مصدر مقرّب من كايلي انّها لا تنوي أبدًا الدخول في علاقة عاطفيّة حاليًّا وأنّها تريد إعادة الأمور إلى مجاريها مع ترافيس سكوت خاصّة وأنّ بينهما طفلة Stormi Webster، التي تبلغ عامًا واحدًا.

Advertisements