Advertisements
Advertisements
Advertisements

انتحار شاب داخل غرفة نومه لمروره بأزمة نفسية بالشرقية

Advertisements
أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
قام شاب، بالتخلص من حياته؛ بعدما شنق نفسه بواسطة حبل علقه بمروحة سقف داخل غرفة نومه بمسكن أسرته بدائرة قسم شرطة أول الزقازيق، بمحافظة الشرقية، حيث تلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من العقيد محمد عزب، مأمور قسم شرطة أول الزقازيق، يفيد بورود بلاغ بانتحار "محمد.ج.ل" 24 سنة، مُقيم بمنطقة "النحال" بدائرة قسم شرطة أول الزقازيق، شنقًا داخل غرفة نومه.

وتبين قيام الشاب بربط حبل حول عنقه وتعليقه بمروحة السقف، وبسؤال والده أفاد بأن نجله كان يتعاطي المواد المُخدرة ويمر بحالة نفسية سيئة انتهت بانتحاره، فيما تحرر عن ذلك المحضر رقم 4586 إداري أول الزقازيق لسنة 2019، وجرى التحفظ على الجثة بمشرحة مستشفى "الزقازيق" العام، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وتشهد أغلب مدن ومراكز محافظة الشرقية، اليوم الجمعة، هطولا كثيفًا للأمطار، صاحبها برق ورعد، فيما أعطي الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية تعليماته المشدده لرؤساء المراكز والمدن والأحياء ومسؤولى شركة مياة الشرب والصرف الصحي، بتنفيذ أعمال شفط وسحب تجمعات مياه الأمطار المتراكمة من الشوارع والميادين الرئيسية، للتصدي لموجة سقوط الأمطار الغزيرة على معظم أنحاء المحافظة.

وأمر المحافظ باستمرار رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع المراكز والمدن والأحياء لمواجهة التقلبات الجوية السيئه التى شهدتها المحافظة ولحين استقرار الأحوال الجوية، مشددًا على ضرورة التنسيق الكامل بين كافة الأجهزة التنفيذية والدفع المستمر لسيارات كسح وشفط المياه والمعدات اللازمة لذلك.

أكد محافظ الشرقية أن غرفة عمليات الأزمات بالمحافظة منعقدة على مدار 24 ساعة، وذلك بالتنسيق مع غرف العمليات الفرعية بالمراكز والمدن لمتابعة لمواجهة أي آثار سلبية قد تنتج عن سوء الأحوال الجوية.مشيرًا أن الأجهزة التنفيذية بالمحافظة قد دفعت، بعدد من سيارات كسح وشفط المياه، كما تم التأكد من تسليك بالوعات الصرف لسرعة التخلص من تجمعات مياه الأمطار بالشوارع لتسهيل حركة المواطنين والسيارات.

كانت هيئة الأرصاد الجوية، قد حذرت في بيان لها من توقعات بتقلبات جوية وحالة من عدم الاستقرار حيث شهدت مراكز ومدن محافظة الشرقية، سقوط للأمطار الغزيرة في أماكن متفرقة، بمركز مشتول السوق ومدينتي بلبيس والعاشر من رمضان، ما أدى إلى تجمع المياه بالشوارع، حيث قام محافظ الشرقيه بالاشراف بنفسه علي اعمال سحب تراكمات مياه الأمطار من الشوارع باستخدام سيارات الكسح الخاصة برئاسة المراكز والوحدات المحلية وسيارات شركة مياه الشرب والصرف الصحي.
Advertisements