Advertisements
Advertisements
Advertisements

"الإفتاء" توضح حكم إنشاء قناة على "يوتيوب"

Advertisements
 الدكتور محمد وسام خضر
الدكتور محمد وسام خضر
Advertisements
ورد سؤال للصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، من شخص يُدعى أحمد، جاء خلاله، ما حكم إنشاء قناة على موقع الفيديوهات الشهير "يوتيوب" لنشر فيديوهات كوميدية لا يوجد عليها ما يغضب الله.

وعقب الدكتور محمد وسام خضر، مدير إدارة الفتوى المكتوبة وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلًا: "إن في مثل هذه الأشياء أنه لا ينبغي أن تنشر أو تكتب إلا ما يسرك أن تراه امامك يوم القيامة، فلا ينبغي نشر شيء في استهزاء من شخص معين أو شعب معين، أو طائفة معينة أو دين معين، وإنما إذا كانت للتسلية والترفيه عن النفس دون طعن في أحد فهذا جائز ما دام في حدود الشريعة".

وعن سؤال جاء فيه أحب الصدقة لدرجة أني احتسب ما أنفقه في بيتي وعلى نفسي صدقة فهل يصح ذلك؟، أكد "خضر"، أن الصدقة أعم من أن تكون للغير، فالابتسامة صدقة، والإنفاق على الأهل وعلى النفس إذا أردت أن يكون ليعود عليك بالخير فهو صدقة منك على النفس تأخذ عنها ثواب، ولكن النية هي الحكم، وأن يكون الإنسان طاعة الله في ذلك، والرسول –صلى الله عليه وسلم- يقول: "إنما الأعمال بالنيات".
Advertisements