Advertisements
Advertisements
Advertisements

الأمم المتحدة تعلق على إعدام إيران 90 طفلًا

Advertisements
الأمم المتحدة
الأمم المتحدة
Advertisements

كشف مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحقوق الإنسان في إيران، جاويد رحمن، أمام لجنة حقوق الإنسان التابعة للجمعية العامة، عن "معلومات موثوقة" بشأن انتظار ما لا يقل عن 90 طفلا الآن تنفيذ حكم الإعدام بحقهم في إيران.

 

وأعدمت إيران  7 أطفال مدانين العام الماضي، واثنين حتى الآن هذا العام، على الرغم من حظر قانون حقوق الإنسان عقوبة الإعدام ضد أي شخص دون سن 18 عاما.

 

كما أعرب عن قلقه البالغ إزاء الاستخدام الفضفاض لعقوبة الإعدام في إيران.

 

وقال رحمن إن معدل عقوبة الإعدام في إيران "لا يزال أحد أعلى المعدلات في العالم"، رغم انخفاض عدد من نفذ بحقهم الإعدام من 507 في 2017 إلى 253 العام الماضي.

 

وأضاف: "حتى الآن في 2019، تشير تقديرات متحفظة إلى أنه تم تنفيذ 173 عملية إعدام في الأقل".

وعن الوضع العام لحقوق الإنسان في إيران العام الماضي، أشار إلى عدد من "العوامل المؤلمة"، بما في ذلك تدهور الوضع الاقتصادي الذي قال إنه "تفاقم بسبب تأثير العقوبات الاقتصادية".

 

وقال إن الذين يدعون إلى احترام حقوق الإنسان "تعرضوا للترهيب والمضايقة والاعتقال والاحتجاز" وأردف: "بين سبتمبر 2018 ويوليو 2019 ، قُبض على ما لا يقل عن ثمانية محامين بارزين لدفاعهم عن السجناء السياسيين والمدافعين عن حقوق الإنسان، وقد تلقى كثير منهم أحكاماً مطولة".

 

Advertisements