Advertisements
Advertisements
Advertisements

التنمية المحلية: البالوعات في نفق العروبة "كانت بتطرد المياه برة"

Advertisements
شفط المياه
شفط المياه
Advertisements
قال الدكتور خالد قاسم، المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، إن الوزارة قامت ببعض الإجراءات لمواجهة مخاطر السيول وزيادة الأمطار، وتم فتح غرف العمليات في الوزارة مع وزارة الري، والمحافظات المصرية، وحصر إمكانيات كل محافظة وتطهير المصارف والشنايش وبلاعات الصرف.

وأضاف "قاسم"، في مداخلة مع برنامج "مصر النهاردة"، المذاع على القناة الأولى بالتلفزيون المصري، وتقدمه ريهام الديب، وأحمد سمير، أنه تم تشكيل لجان مرور على مراكز الاستغاثة للتأكد من جاهزيتها بالتنسيق مع الهلال الأحمر، ووزارة التضامن الاجتماعي، وقامت لجان من الوزارة بالمرور على 12 محافظة للتأكد من جاهزية مراكز الخدمات.

وتابع المتحث باسم وزارة التنمية المحلية، أنه تم عمل تجربتين واحدة في محافظة أسيوط وأخرى في جنوب سيناء، للتأكد من جاهزيتها.

وأشار إلى أن ما حدث في محافظة القاهرة يوم الثلاثاء بسبب الأمطار الغزيرة فإن الوزارة دفعت بـ80 عربة شفط، ولكن الازدحام المروري كان يحول دون التدخل السريع من جانبهم، وسيتم العلاج بشكل سريع لما حدث.

ولفت إلى أنه في نفق العروبة فإن نسبة الانحدار كانت كبيرة، وبعض البالوعات "كانت بتطرد المياه برة"، وسرعة استيعابها للمياة كانت أقل من المتوقع، ولذلك تم الدفع بسيارات شفط لحل هذه المشكلة.

Advertisements