Advertisements
Advertisements
Advertisements

احتفال لميس الحديدي وفريق عمل برنامج "القاهرة الآن" بإنطلاق أولى حلقاته

Advertisements
فريق عمل القاهرة الآن
فريق عمل القاهرة الآن
Advertisements

ننشر صورة جديدة  خلال احتفال فريق عمل برنامج "القاهرة الآن" مع لميس الحديدى، الذي يذاع على شاشة "العربية الحدث"،والذي انطلقت أولى حلقاته مساء أمس الأحد، الذى تعود به للشاشات بعدغياب، ويترأس تحرير البرنامج خليل العوامي.

 

 

خليل العوامي رئيسا لتحرير برنامج "القاهرة الآن" 

 

هذه ليست التجربة الأولى له مع لميس الحديدي، وإنما تجربة مهنية ممتدة على مدار عشر سنوات قدما خلالها ثلاث تجارب تليفزيونية حيث عمل معها طوال فترة تقديما برنامجها "هنا العاصمة" على قناة CBC منذ انطلاقه يوليو ٢٠١١ مديرا لتحرير البرنامج ثم رئيسًا للتحرير أواخر ٢٠١٦.

 

كما بدأ العوامي العمل مع الحديدي ٢٠١٠ من خلال برنامج " من قلب مصر" على التليفزيون المصري، وتمتد خبرته الصحفية منذ ٢٠٠١ والتحق للعمل بالتليفزيون ٢٠٠٥ من خلال ماسبيرو ثم انتقل لعدة محطات فضائية.

 

أولى حلقات البرنامج


وفى بداية الحلقة قامت بتوجيه كلمة للجمهور، أعربت من خلالها عن سعادتها للتواجد عبر قناة الحدث، وأن القناة ليست غريبة عن مجموعة العربية التى عملت فيها كمراسلة اقتصادية منذ بدايتها.

 

طبيعة برنامجها الجديد

وأوضحت لميس الحديدى أن برنامج "القاهرة الآن" يقدم تجربة مختلفة تحاول من خلالها الاقتراب من شكل الإعلام الجديد، الذى يتفاعل معه المشاهد من كل مكان ولا يقتصر دوره على الاستماع فقط.

 

وأضافت لميس أن البرنامج يبث على الهواء مباشرة يوم الأحد والاثنين ويذاع من الساعة التاسعة مساء إلى الحادية عشر مساء، وذلك على شاشة الحدث، وتناقش فى الساعه الأولى كل ما يحدث فى الأمور المصرية والإقليمية، والساعة الثانية تبث حصريا على منصات التواصل الإجتماعي المتعلقة بالبرنامج.

 

وعن مظاهرات لبنان

قالت الإعلامية لميس الحديدي، إن مظاهرات الشعب اللبناني، عبرت عن ألم وعضب من الأحوال المعيشية، ويجب أن يكون الشعب المصري أكثر الشعوب تفهمًا لهذه المظاهرات، لأننا مر بهذا الأمر خلال الفترة السابقة.

 

وتابعت"الحديدي"، خلال تقديمها برنامج "القاهرة الآن"، المذاع على فضائية "الحدث"، مساء الأحد: "وسط مطالبة الشعب اللبناني بإسقاط النخبة الحاكمة، بعض الشباب اللي فاكر إن دمه خفيف، قام بإطلاق النكت حول البنت اللبنانية في المظاهرات، والبعض قالوا ما تتجوزوش أصل اللبنانيات قادمات، ودا هزار دمه تقيل جدًا".

 

ولفتت إلى أن بعض الشباب لم يتحدث عن وقوف المرأة اللبنانية بشجاعة في المظاهرات، بجانب الرجل لإيصال صوت المجتمع اللبناني للنخبة الحاكمة، معقبة: "بعض الشباب لم يهتم في تظاهر المرأة اللبنانية إلا بالشكل، وهذا أمر كان مزعجًا جدًا، ويدعو إلى قدر كبير من الألم والأسى، تحيا كبيرة جدا للمرأة اللبنانية، وكل اللي كتبوا بوستات غريبة.. عيب
Advertisements