Advertisements
Advertisements
Advertisements

"حق البنا".. ننشر أسباب تأجيل قضية "شهيد الشهامة" لـ27 أكتوبر

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
صرح المحامي نضال مندور، أن قرار قاضي محكمة شبين الكوم بتأجيل الحكم في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"شهيد الشهامة"، المتهمين في قتل محمود البنا، جاء لسببين.

وأوضح أن أول الأسباب هو طلب المحامين تأجيل القضية لحين التأكد من السن الحقيقي المتهم، إذا كان حدث أم لا، وذلك من خلال الجهات المختصة في استخراج شهادات الميلاد.

كما أضاف أن السبب الثاني، هو طلب محامي الدفاع عن راجح وأعوانه، مناقشة شهود الإثبات الذين أكدوا حدوث الواقعة، وكذلك مناقشة الطبيب الشرعي الذي أكد أن الطعنات الموجهة للمجني عليه أدت إلى قتله.

ومن الجدير بالذكر أن أحداث الواقعة تعود إلى يوم الأربعاء، الموافق 9 أكتوبر عام 2019، حيث تعرض محمد محمود البنا طالب في الثانوية العامة بمركز تلا التابع لمحافظة المنوفية، للطعن من محمد أشرف راجح واثنين من زملائه، حتى سقط جثة هامدة.

وجاء ذلك عقب أن اعترضوا طريقه فور خروجه من الدرس وبقائه بمفرده، فاستغلوا ذلك وقاموا بالتعدي عليه بألة حادة "مطواة"، وطعنوه في أماكن متفرقة بالجسد، حتى وصل إلى مستشفى تلا ولكن لم يستطع الأطباء إنقاذه من هذه الطعنات التي أودت بحياته.

وكان ذلك على خلفية اعتراض المجني عليه للجاني في معاكسة فتاة والتحرش بها وضربها بالشارع، فقرر الجاني الانتقام منه والترصد له وقتله، وأدى ذلك الأمر إلى اشتعال فتيل الغضب بين أهالي تلا وتحول إلى المنوفية ومصر كلها، حتى أصبحت قضية رأي عام.
Advertisements