Advertisements
Advertisements
Advertisements

"العدالة والأفاعي".. فيلم يكشف كيف خطط الإخوان للتخلص من 3500 قاضي بعد 25 يناير (فيديو)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
كشف الكاتب الصحفي محمد أسعد، مخرج فيلم "العدالة والأفاعي"، أن فشل حسن البنا في استمالة عدد من القضاة في الهيئات القضائية المختلفة، كان السبب في في عداء الإخوان للقضاء.

وأوضح "أسعد"، خلال حواره ببرنامج "صباح الورد" المذاع عبر فضائية "ten"، اليوم الأحد، أن قتل القاضي أحمد الخازندار يمثل ذروة العداء الإخواني للقضاء المصري، حيث كان ترجمة لكرهم للقضاء، فاغتالوه بتسع رصاصات، منوها بأن عداء الإخوان للقضاء استمر، وظهر جليا مرة أخرى بعد ثورة 25 يناير.

وأضاف أن الإخوان بعد 25 يناير طالبوا بتطهير القضاء، حيث أن الإخوان كانوا يرون أن هدم القضاء جزء من مخطط هدم الدولة المصرية، مشيرا إلى أن من القضاء الذين استهدفهم الإخوان بعد ثورة يناير المستشار عبد المجيد محمود، والذي تم إقالته في عهد المعزول محمد مرسي، والمستشار عبد المعز مسعود.

ونوه بأن الإخوان كانوا يبحثون قانون السلطة القضائية، حيث كانوا يستهدفون تخفيض سن المعاش إلى 60 عامًا، والذي كان سينتج عنه خروج 3500 قاضي.
Advertisements