Advertisements
Advertisements
Advertisements

اليوم.. الإعلان عن كشف أثري بعد 100 عام من البحث والاستكشاف بالأقصر

Advertisements
خالد العناني
خالد العناني
Advertisements
أعلنت محافظة الأقصر، أن وزير الآثار، سيزور المحافظة، الخميس، يرافقه الدكتور زاهى حواس عالم المصريات، للإعلان عن كشف أثرى جديد فى منطقة وادى الملوك ووادى القرود بالبر الغربى لمدينة الأقصر.

وذكرت المحافظة - فى بيان لها الأربعاء على حسب مصادر أثرية بالمحافظة - أن الكشف يزيل الغموض الذى يحيط بمصير مقبرة لزوجة الفرعون الذهبى الملك توت عنخ آمون.

ومن جانبه، أوضح عالم المصريات فرنسيس أمين، أن الأبحاث مستمرة فى هذه المنطقة منذ ما يقرب من 100 عام للبحث فى عصر أمنحتب الثالث وهى فترة ثرية تاريخيا، وهو ما دفع علماء المصريات المصريون بقيادة الدكتور زاهى حواس بالبحث فى الوادى الغربى عكس ما كان يروج له العالم الإنجليزى جيفرى مارتن بأن قبر زوجة توت عنخ آمون بالوادى الشرقى فى بحثه الذى أعلنه منذ 20 عامًا.

وأوضح فرنسيس أن البر الغربى يوجد به عدد من الشواهد ومجموعة من المخربشات، الواقعة أمام مقبرة أمنحتب الثالث، موضحًا أن الدكتور حواس يبحث فى هذه المنطقة عن مقابر باقى أفراد الأسرة وخاصة زوجة الفرعون الذهبى توت عنخ آمون.

Advertisements