ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements

كيف تنجح في اجتياز المقابلة الشخصية؟

الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 10:37 ص
Advertisements
كيف تنجح في اجتياز المقابلة الشخصية؟
Advertisements
ترجمة منار طارق
 
Advertisements
كيف تقنع القائم بإجراء المقابلة بتوظيفك؟
كيف تجيب على أسئلة المقابلة بشكل صحيح؟
هل هناك إجابة مثالية لكل سؤال في المقابلة؟

يرسل الأشخاص دائمًا لي أسئلة تطالبني بالكتابة عن الإجابات المثالية لأسئلة المقابلة الشخصية. النقطة المهمة التي يجب أن تضعها في الاعتبار هي أن الإجابة عن أسئلة المقابلة بشكل صحيح لا تتعلق بمعرفة الإجابات قبل المقابلة، بل عن معرفة ما الذي يريده الشخص الذي تجري المقابلة معه.

بناءً على الموقف الذي أنت عليه، ستختلف الإجابة المثالية وهذا هو السبب في أنني سأخبرك في هذا المقال عن كيفية الإجابة على أسئلة المقابلة بشكل صحيح.

• الإجابة على أسئلة المقابلة بشكل صحيح
أول شيء يجب أن تضعه في الاعتبار هو أن كل محاور يقوم بالبحث عن شخص لديه مهارات معينة يمكنها سد الفجوة الحالية في شركته. هذا يعني أن المقابلات لا تحتاج إلى إيجاد أن لديك الكثير من المهارات لكنه يريد فقط أن يرى أنه يمكنك ملء هذه الفجوة المحددة.

لذا فإن الإجابة الصحيحة على سؤال المقابلة تعتمد على فهم ما يريده الشخص الذي يجري المقابلة أن يسمعه بالضبط وهذا لن يحدث قبل أن تدرس الملف الشخصي للشركة والعرض الوظيفي والمهارات المطلوبة بالضبط.

• أكبر فكرة خاطئة عن أسئلة المقابلة
ثاني أكبر اعتقاد خاطئ حول أسئلة المقابلة هو الاعتقاد بأن من يجرون المقابلات كيان كلي وليس مجرد إنسان يختبر مختلف المشاعر التي يواجهها الناس.

يعتقد بعض الناس أن الإجابة عن الأسئلة بإظهار أنهم أكثر ثقة، هو الإجراء الصحيح بينما في الواقع إذا لم يكن لدى القائم بإجراء المقابلة ثقة كبيرة فإن إجاباتك قد تخيفه !!
لذا، مرة أخرى، لا تعتمد الإجابة الصحيحة على الموقف فحسب، بل تعتمد أيضًا على نوع الشخص الذي تتعامل معه. إن الإجابات المناسبة لأسئلة المقابلة هي التي تجعل الشخص الذي يجري المقابلة يشعر بالراحة وليس تلك التي يمكن أن تجعلك تبدو متفوقًا.

ببساطة لأنه إذا أثارت اجاباتك الغيرة أو عدم الأمان لدى المقابلة فلن تحصل على الوظيفة أبدًا.

• العثور على مزيد من المعلومات حول المقابلة
إذا كان من الممكن معرفة بعض المعلومات حول القائم بإجراء المقابلة قبل لقائه، فسيساعدك ذلك كثيرًا. الشخص الذي يجري المقابلة هو مجرد إنسان يحب أشياء معينة ويكره أشياء أخرى معينة.

بمجرد أن تعرف بالضبط كيف يفكر القائم بإجراء المقابلة، يمكنك إخباره بما يريد سماعه. تأكد من أنك صادق 100٪ وإلا فقد تنجح في المقابلة ولكنك تفشل في الوظيفة نفسها. يمكن أن تساعد القراءة عن علم النفس وفهم الذات بشكل عام كثيرًا لأنها قد تساعدك على فهم الآخرين أيضًا.

• لا تكن مرشحًا مكرر
على الأرجح أن هذا الشخص الذي أجرى المقابلة قد رأى الكثير من المرشحين الآخرين قبلك، وإذا ظهرت أنك مثل مرشح آخر، فستكون فرصتك في الحصول على الوظيفة محدودة للغاية.

من أجل زيادة فرصتك في الحصول على وظيفة، يجب عليك أن تبرز من بين الحشود. أي نوع من التمايز يمكنك القيام به سيساعد حتى لو لم يكن مرتبطا 100 ٪ بهذه المهمة.

ستكون الشركة أكثر اهتمامًا بتوظيف شخص أكثر مهارة حتى لو لم تكن تلك المهارات مطلوبة حقًا. فقط ضع نفسك في مكان المحاور. إذا رأى 100 شخص مشابه وشخص مختلف، فمن تعتقد أنه سيختار؟

Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
Advertisements
هل تتوقع انخفاض سعر الدولار الفترة المقبلة ؟
ads
دوري أبطال آسيا 2019
كاشيما انتلرز - اليابان
1
x
12:30
1
جوانجزو إيفرجراند - الصين
دوري أبطال أوروبا
أوليمبياكوس
-
x
18:55
-
توتنهام هوتسبير
كلوب بروج
-
x
18:55
-
جالطة سراي
باريس سان جيرمان
-
x
21:00
-
ريال مدريد
بايرن ميونيخ
-
x
21:00
-
سرفينا زفيزدا
أتلتيكو مدريد
-
x
21:00
-
يوفنتوس
شاختار دونيتسك
-
x
21:00
-
مانشستر سيتي
باير ليفركوزن
-
x
21:00
-
لوكوموتيف موسكو
دينامو زغرب
-
x
21:00
-
أتلانتا