Advertisements
Advertisements
Advertisements

"إجلاء 5000 شخص وعشرات الضحايا".. التفاصيل الكاملة حول إعصار "فاكساي" في طوكيو

Advertisements
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements
اجتاح إعصار "فاكساي"، العاصمة اليابانية طوكيو، شرقي المدينة، اليوم الاثنين، حيث يعد أقوى الأعاصير التي شهدتها المنطقة خلال السنوات الأخيرة، إذ أخلف خسائر جمة، أبرزها؛ إلغاء أكثر من 100 رحلة جوية، فضلًا عن قطع الكهرباء وتعليق خطوط السكك الحديدية.

ويرصد "الفجر"، كل ما تريد معرفته عن إعصار فاكساي الذي ضرب العاصمة اليابانية طوكيو وتسبب في خسائر جمة على كافة الأصعدة.

إعصار فاكساي
البداية، حينما ضرب إعصار "فاكساي"، العاصمة اليابانية طوكيو، شرقي المدينة، اليوم الاثنين، مثيرًا رياحًا قياسية وأمطارًا غزيرة وارتفاعًا في منسوب مياه بعض الأنهار.

إلغاء 100 رحلة جوية
وألغيت أكثر من 100 رحلة جوية كما أغلقت السلطات عشرات من خطوط القطارات مما أدى إلى إرباك حركة النقل الصباحية للملايين في منطقة طوكيو الكبرى التي يبلغ عدد سكانها نحو 36 مليون نسمة مع تحذير السلطات الناس من خطورة الخروج.

واجتاح الإعصار فاكساى مدينة تشيبا الواقعة شرقى طوكيو مباشرة، قبيل فجر الاثنين، مثيرا رياحا بلغت سرعتها 207 كيلومترات في الساعة حسبما قالت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية(إن.إتش.كيه).

قطع الكهرباء
وضمن خسائر الإعصار، قطع الكهرباء عن نحو 864 ألف منزل بما في ذلك مدينة كاموجاوا بأكملها، نظرًا لقوة إعصار فاكساي.

إجلاء 5 آلاف شخص
وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية إن فاكساى أقوى إعصار شهدته منطقة طوكيو منذ عدة سنوات، مضيفةً، أن السلطات أمرت بإجلاء نحو خمسة آلاف شخص أكثر من نصفهم بمدينة كاماكورا السياحية الواقعة جنوبى طوكيو مباشرة، بسبب خطر حدوث انهيارات أرضية ولكن لم ترد أنباء عن وقوع أضرار جسيمة.

الضحايا
ونظرًا لقوة الإعصار، الذي ضرب العاصمة اليابانية طوكيو، ما أسفر عن مقتل شخص واحد وإصابة نحو 40 أخرين، وانعكست آثاره على مئات الآلاف من الركاب خلال ساعة الذروة في العاصمة وضواحيها في بداية الأسبوع.

وأكدت الشرطة اليابانية مصرع امرأة فى الخمسين من عمرها في حى سيتاجايا بطوكيو، حيث صورتها كاميرا أمنية وهي تسقط على الأرض وترتطم فى الجدار.

تعليق خطوط السكك الحديدية
وذكرت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية أن شركة شرق اليابان للسكك الحديدية علقت جميع الخطوط فى العاصمة طوكيو الكبرى، حيث وصل إعصار فاكساى إلى اليابسة بالقرب من مدينة تشيبا، وهو أحد أقوى الأعاصير التى شهدتها طوكيو على الإطلاق فى منطقة كانتو شرق اليابان.

وتسبب الإعصار في انهيار سور طويل يحيط بمدخل أحد ملاعب الجولف على وحدات سكنية في مدينة تشيبا، ما أسفر عن إصابة امرأة في العشرينات من عمرها بجروح خطيرة.

كما أصيب أكثر من عشرة أشخاص فى منطقة تاتياما بمدينة تشيبا والمناطق المجاورة لها، و10 آخرون فى مدينة تشيبا.

وذكرت السلطات المحلية اليابانية أن ما لا يقل عن سبعة أشخاص أصيبوا فى منطقة إباراكى وستة آخرين فى كاناجاوا وخمسة في شيزوكا وواحد في طوكيو.

وكان إعصار شديد الخطورة ضرب العاصمة اليابانية طوكيو، شرقي المدينة، اليوم الاثنين، مثيرًا رياحًا قياسية وأمطارًا غزيرة وارتفاعًا في منسوب مياه بعض الأنهار.

وكانت السلطات اليابانية، تأهبت، أمس الأحد، لاستقبال الإعصار فاكساي الذي يتوقع أن يجتاح المنطقة برياح مدمرة تصل سرعتها إلى 216 كيلومترا في الساعة وأمطار غزيرة خلال الليل، وألغت نحو 70 رحلة للقطارات والطائرات في طوكيو.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية اليابانية، عبر موقعها الإلكتروني، إن فاكساي قد يؤدي إلى هطول أمطار يبلغ ارتفاعها 300 ميلليمتر خلال الـ24 ساعة المقبلة، مضيفة: "قد تشتد الرياح والأمطار فجأة لتسبب عواصف عاتية في البحر، وهناك احتمال هبوب رياح تحطم الرقم القياسي في العاصمة ومناطق أخرى". 

ومؤخرًا شهد أقصى شرق العالم وغربه إعصاران شديدان اجتاحا مناطقه، إذ ضرب إعصار دوريان السواحل الشرقية الجنوبية للولايات المتحدة الأمريكية، فيما ضرب إعصار لينج لينج كوريا الجنوبية. وشهدت المنطقتان خسائر بشرية ومادية فادحة، لم تنته حتى الآن بسبب استمرار الإعصارين.



Advertisements